الجزائر تمنح حوافز للمستثمرين في موارد الطاقة الصخرية

Thu Aug 2, 2012 2:20pm GMT
 

الجزائر 2 أغسطس آب (رويترز) - قال عبد الحميد زرقين رئيس شركة سوناطراك الجزائرية الحكومية للطاقة إن الجزائر تخطط لجذب شركات أجنبية للاستثمار في تطوير مواردها للطاقة من الغاز الصخري من خلال حوافز تتضمن إعفاءات ضريبية والمشاركة في النفقات والمخاطر.

وقال زرقين في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية إن الشركاء يتحملون مخاطر التنقيب وحدهم في مصادر الطاقة التقليدية لكن بالنسبة للمصادر غير التقليدية من الغاز الصخري فإن سوناطراك ستشارك في المخاطرة.

وتريد الجزائر عضو منظمة أوبك والبلد المصدر للغاز تطوير موارد الغاز الصخري الذي يتطلب استخراجه تكنولوجيا متطورة إضافة إلى إنتاج الحقول البحرية لضمان استمرار الامدادات على الأمد البعيد. وتفضل حاليا أن تقوم شركات النفط الأجنبية الكبرى بدور في تحقيق تلك الأهداف.

وقال زرقين إنه من المنتظر أن يتضمن القانون المعدل مزيدا من المزايا للمستثمرين الأجانب الذين يستثمرون في موارد الطاقة غير التقليدية من الغاز الصخري عن هؤلاء المستثمرين في الموارد التقليدية.

وقال زرقين الشهر الماضي إن الجزائر تجري محادثات مع رويال دتش شل وإكسون موبيل بشأن التنقيب عن الغاز الصخري.

(إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير محمد عبد العال - هاتف 0020225783292)