آسيا تشتري كميات قياسية من نفط غرب افريقيا مع ابتعاد مشترين عن إيران

Tue Aug 7, 2012 6:18pm GMT
 

لندن 7 أغسطس آب (رويترز) - من المنتظر أن تستورد آسيا كميات قياسية من النفط من غرب أفريقيا هذا العام حيث أدت زيادة إمدادات الخام عالي الجودة إلى تراجع أسعار الصادرات ونأى بعض المشترين عن إيران موردهم التقليدي.

وأظهر استطلاع لرويترز شمل مصادر تجارية وملاحية أن مصافي في الصين والهند واندونيسيا ودول آسيوية أخرى اشترت نحو 1.74 مليون برميل يوميا من خام غرب أفريقيا للتحميل في الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري بزيادة نحو ثمانية في المئة عن الفترة نفسها من العام الماضي.

وقال تاجر نفط كبير لدى شركة تكرير أوروبية "سيشهد هذا العام مستوى قياسيا جديدا."

ويؤدي النمو الاقتصادي القوي في الصين واقتصادات صناعية أخرى في أنحاء آسيا إلى زيادة متسارعة في الطلب على النفط الخام.

وخام غرب أفريقيا منخفض الكبريت ومعظمه ثقيل نسبيا مما يلائم طلب آسيا على زيت الوقود الصناعي الثقيل ونواتج التقطير مثل الكيروسين.

ونيجيريا وأنجولا أكبر منتجين للنفط في أفريقيا في وضع يؤهلهما لتلبية تلك الزيادة في الاستهلاك. وتظهر بيانات رويترز أن الصادرات من منطقة غرب أفريقيا إلى آسيا زادت أكثر من 50 في المئة على مدى السنوات الخمس الماضية. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم هيكل - هاتف 0020225783292)