التضخم في جنوب السودان يتباطأ إلى 60.9% في يوليو

Tue Aug 7, 2012 8:16pm GMT
 

جوبا 7 أغسطس آب (رويترز) - أظهرت بيانات رسمية اليوم الثلاثاء أن معدل التضخم السنوي في جنوب السودان تراجع إلى 60.9 بالمئة في يوليو تموز من 74.1 بالمئة في يونيو حزيران لكنه لا يزال مرتفعا حيث تواجه البلاد أزمة اقتصادية.

وانفصل جنوب السودان عن السودان قبل عام مما أثار آمالا عريضة لدى الجنوبيين في أن دولتهم الوليدة ستتجه صوب الرخاء بعد عقود من الحرب الأهلية.

لكن النزاعات بين جوبا والخرطوم أضرت بالاقتصاد ووضعت مزيدا من الصعوبات على كاهل المواطنين الذين أنهكهم الصراع.

وتسارع التضخم بعد أن أوقف جنوب السودان إنتاجه النفطي في يناير كانون الثاني حين تصاعد الخلاف مع السودان بشأن رسوم التصدير مما حرم جوبا من 98 في المئة من الإيرادات العامة ومن مصدرها الرئيسي للدولارات.

وقبل إغلاق حقول النفط بلغ التضخم 47.8 في المئة وارتفع إلى مستوى قياسي عند 79.5 في المئة في مايو آيار.

ويحتاج جنوب السودان لاستيراد معظم غذائه لأنه لا توجد لديه صناعات كبيرة خارج قطاع النفط.

وقال المكتب الوطني للإحصاءات في نشرته الشهرية إن التضخم على اساس شهري انخفض 2.2 في المئة في يوليو. وتراجعت تكلفة الأغذية والمشروبات غير الكحولية التي تشكل 71.4 في المئة من مؤشر أسعار المستهلكين 2.9 في المئة في يوليو. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم هيكل - هاتف 0020225783292)