توقعات بتداولات ضعيفة في بورصة الكويت الأسبوع المقبل

Thu Aug 9, 2012 1:08pm GMT
 

من أحمد حجاجي

الكويت 9 أغسطس آب (رويترز) - توقع محللون أن يشهد سوق الكويت للأوراق المالية تداولات ضعيفة خلال الأسبوع المقبل بالتزامن مع وقف تداول عدد كبير من الأسهم بسبب تأخر الشركات عن تقديم بياناتها المالية الفصلية بالإضافة إلى أجواء نهاية شهر رمضان.

وأغلق مؤشر كويت 15 اليوم الخميس عند مستوى 949.72 نقطة هابطا بمقدار 0.78 نقطة تمثل 0.1 في المئة عن إغلاق الخميس الماضي.

وأغلق المؤشر السعري الأوسع نطاقا اليوم عند مستوى 5699.36 نقطة هابطا بمقدار 24.25 نقطة تمثل 0.42 في المئة عن مستوى إغلاق الخميس الماضي.

وقال مثنى المكتوم مساعد المدير في شركة الاستثمارات الوطنية الكويتية إن الشركات التي أعلنت نتائجها للربع الثاني من العام الحالي لم تتجاوز 40 في المئة من إجمالي الشركات المدرجة وهو ما يعني ان 60 في المئة من الشركات ينبغي عليها أن تعلن نتائجها قبل يوم الأربعاء المقبل. وأضاف أن هذا صعب للغاية.

وتنتهي المهلة التي يمنحها القانون للشركات المدرجة لتقديم بياناتها المالية في 15 أغسطس آب الجاري وسيتم وقف تداول أسهم الشركات المتأخرة.

وقال المكتوم "كيف نتوقع أن تنجز نتائج كل هذه الشركات في الأيام القليلة القادمة.. الإيقاف سيكون عاملا مهما" وسيؤدي لضعف نسبة السيولة المتداولة يوميا. وتوقع أن يؤدي ذلك إلى تراجع السوق.

وقال المحلل المالي نايف العنزي إن كثيرا من الشركات المتأخرة في تقديم بياناتها المالية ستفاجئنا بتقديمها في اليوم الأخير وهو ما يدعو "للريبة والشك".

وأرجع العنزي تأخر الشركات في تقديم بياناتها المالية إلى رغبتها في عدم إخضاع هذه البيانات لعمليات تدقيق وفحص مكثفة من قبل موظفي هيئة اسواق المال والدخول في أسئلة واستفسارات من قبل هؤلاء الموظفين بشأن البيانات.   يتبع