استقرار التضخم في منطقة اليورو في يوليو مع تباطؤ الاقتصاد

Thu Aug 16, 2012 9:30am GMT
 

بروكسل 16 أغسطس آب (رويترز) - ساعد انخفاض أسعار الاتصالات على إبقاء تضخم أسعار المستهلكين في منطقة اليورو مستقرا في يوليو تموز مما يفسح مجالا للبنك المركزي الأوروبي لخفض أسعار الفائدة في ظل تدهور المناخ الاقتصادي.

وقال مكتب إحصاءات الاتحاد الأوروبي (يوروستات) اليوم الخميس إن تضخم أسعار المستهلكين في منطقة اليورو التي تضم 17 دولة بلغ 2.4 بالمئة في يونيو حزيران على أساس سنوي مؤكدا تقديره الأولي. وبذلك ظل التضخم في المنطقة مستقرا عند 2.4 بالمئة في ثلاثة أشهر متتالية وهو أدنى مستوياته في 16 شهرا.

وقال يوروستات إن أسعار المنازل ارتفعت 3.8 بالمئة في يوليو تموز مقارنة بالشهر نفسه من عام 2011 بينما زادت تكاليف النقل 3.2 بالمئة والمشروبات الكحولية والتبغ 4.7 بالمئة. وتراجعت أسعار الاتصالات 3.1 بالمئة.

وجاء التأثير الأكبر على التضخم الإجمالي من وقود وسائل النقل الذي أضاف 0.13 نقطة مئوية ثم من الكهرباء والغاز اللذين أضاف كل منهما 0.10 نقطة مئوية.

(إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)