16 آب أغسطس 2012 / 16:12 / منذ 5 أعوام

بورصات الخليج تغلق مرتفعة مع عطلة طويلة في المنطقة بمناسبة العيد

من نادية سليم وتوم فايفر

دبي/القاهرة 16 أغسطس آب (رويترز) - أغلقت بورصات الخليج جميعا على ارتفاع قبل عطلة طويلة بمناسبة عيد الفطر مع صعود بورصة قطر بفضل عرض اتصالات قطر (كيوتل) لشراء الحصة الباقية التي لا تحوزها في وطنية الكويتية.

وقالت كيوتل اليوم الخميس إنها تلقت موافقة السلطات التنظيمية المختصة على عرضها. وأعلنت كيوتل في نهاية يونيو حزيران عن رغبتها في شراء الحصة المتبقية الحالية في وطنية والتي تبلغ 47.5 في المئة.

وبمقتضى الشروط التي أوضحها البيان فإن كيوتل ستعرض 2.6 دينار للسهم لتبلغ قيمة الحصة 622.4 مليون دينار (2.2 مليار دولار). ويأتي العرض أعلى 22.6 في المئة عن سعر سهم وطنية يوم 21 من يونيو وهو اليوم الذي تقدمت فيه كيوتل بعرضها لهيئة أسواق المال الكويتية.

وقال بيان للبورصة إن سهم وطنية أغلق عند 2.2 دينار في آخر يوم لتداوله في 25 من يونيو لكن سيستأنف تداوله في 22 من أغسطس آب.

واستحسن المستثمرون الأنباء المتعلقة بتفاصيل الصفقة مما دفع سهم كيوتل للصعود 3.3 في المئة محققا أكبر مكسب له في يوم واحد منذ العاشر من مايو آيار. ودعم ذلك مؤشر بورصة قطر الذي ارتفع 0.8 في المئة.

وقال متعامل من دبي طلب عدم الكشف عن هويته "وطنية قوية جدا من حيث العوامل الأساسية لذا فمن المنتظر أن تفيد كيوتل."

وصعد المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.9 في المئة مواصلا مكاسبه للجلسة الخامسة في ظل علامات على مزيد من الاستقرار السياسي ومساعدات أجنبية لاقتصاد البلاد المتعثر مما أغرى مزيدا من المشترين بالمشاركة في السوق.

وقال أحمد أبو طالب من فاروس للأوراق المالية "نشهد أكثر الفترات استقرار بعد الثورة حيث بددت التغييرات في صفوف القادة العسكريين مخاطر صراع على السلطة.

"يجعل ذلك المستثمر أكثر ثقة في بناء مراكز بدون أي مفاجآت."

وزاد سهم أوراسكوم للإعلام والتكنولوجيا 1.8 في المئة بعدما باع مالكها الرئيسي نجيب ساويرس حصة في فيملبكوم الروسية مقابل 3.6 مليار دولار.

وارتفعت بورصة الكويت 0.1 في المئة مواصلة مكاسبها للجلسة الرابعة متجاهلة المخاوف من أن يؤدي قرار الحكومة أمس بالطلب من المحكمة العليا في البلاد إصدار تغييرات قانونية إلى مزيد من الخلافات السياسية مما يمكن أن يؤدي بدوره إلى هبوط البورصة.

وفي أبوظبي تمسك مؤشر البورصة بمكاسبه للجلسة الثامنة على التوالي وزاد 0.7 في المئة مسجلا أعلى إغلاق له منذ 26 من مارس آذار. وشكل سهم مؤسسة الامارات للاتصالات (اتصالات) أكبر دعم للمؤشر بصعوده 2.1 في المئة.

وارتفع مؤشر سوقر دبي 0.1 في المئة.

وفي عمان ارتفع المؤشر 0.02 بالمئة.

ومازال التعامل موقوفا على سهم بنك صحار حتى تقديم المزيد من الإيضاحات بشأن موعد إصدار الحقوق.

ويتطلع البنك لزيادة رأسماله عن طريق إصدار مئة مليون سهم بقيمة اسمية 0.1 ريال (0.26 دولار) للسهم.

وتغلق بورصات الخليج في أوائل الأسبوع القادم لعطلة عيد الفطر.

وفيما يلي إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

قطر.. ارتفع المؤشر 0.8 في المئة إلى 8487 نقطة.

مصر.. صعد المؤشر 0.9 في المئة إلى 5164 نقطة.

الكويت.. زاد المؤشر 0.1 في المئة إلى 5720 نقطة.

أبوظبي.. ارتفع المؤشر 0.7 في المئة إلى 2576 نقطة.

دبي.. صعد المؤشر 0.1 في المئة إلى 1581 نقطة.

سلطنة عمان.. زاد المؤشر 0.02 في المئة إلى 5510 نقاط.

البحرين.. ارتفع المؤشر 0.09 في المئة إلى 1081 نقطة.

إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير محمد عبد العال - هاتف 0020225783292

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below