نيجيريا تضبط سفينة تحمل وقودا مسروقا

Thu Aug 16, 2012 5:41pm GMT
 

أبوجا 16 أغسطس آب (رويترز) - قالت السلطات النيجيرية اليوم الخميس إنها ضبطت سفينة تحمل 300 طن من الديزل المسروق واعتقلت 11 شخصا على متنها في إطار جهود لمكافحة سرقة النفط يقدر مسؤولون أنها تبدد ما يصل إلى خمس انتاج الدولة.

وسرقة النفط من نيجيريا أكبر منتج له في افريقيا مصدر رئيسي للشكوى من جانب شركات الخام ووزارة المالية وكلاهما يخسر عائدات من سطو اللصوص على خطوط الأنابيب.

ويباع النفط في الخارج كخام أو مكررا للسوق المحلية.

وقالت لجنة الجرائم الاقتصادية والمالية في بيان "صادرت اللجنة في 15 اغسطس اب 2012 سفينة تموين ... يشتبه في أنها تحمل 300 طن متري من الديزل الذي تم تكريره بشكل غير قانوني."

واضافت أن السلطات كانت قد طاردت السفينة الاسبوع الماضي لكنها تمكنت من الفرار رغم أن أحد أفراد طاقمها توفي بعدما سقط في المياه. واقتفى المسؤولون اثرها وضبطوها.

واضافت اللجنة أن ربان السفينة هرب.

وبفضل عفو صدر في عام 2009 تراجعت أنشطة المسلحين في مستنقعات وجداول منطقة دلتا النيجر منذ أواخر العقد الماضي عندما أوقفت الهجمات على منشآت النفط في ذلك الحين نصف انتاج نيجيريا من الخام.

إلا أن سرقة النفط حلت محل ذلك وتقدر رويال داتش شل أن سرقة النفط تستنزف ما لا يقل عن 150 ألف برميل يوميا من انتاج الدولة البالغ مليوني برميل يوميا. وتقدر الحكومة الكمية بثلاثة أضعاف ذلك المستوى.

(إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير محمد عبد العال - هاتف 0020225783292)