مقدمة 3-مصر تطلب قرضا من صندوق النقد بقيمة 4.8 مليار دولار

Wed Aug 22, 2012 8:50pm GMT
 

(لإضافة اقتباسات وخلفية)

من ياسمين صالح وباترك ور

القاهرة 22 أغسطس آب (رويترز) - قال مسؤولون اليوم الأربعاء إن مصر طلبت قرضا من صندوق النقد الدولي بقيمة 4.8 مليار دولار وتأمل في إبرام اتفاق بنهاية العام وذلك خلال زيارة للقاهرة تقوم بها كريستين لاجارد مديرة الصندوق لبحث دعم الاقتصاد المصري المتعثر.

وقالت مصر الأسبوع الماضي إنها ستناقش الحصول على قرض أكبر من المتوقع من الصندوق الذي يمكن أن يساهم دعمه في تفادي أزمة في ميزان المدفوعات واستعادة ثقة المستثمرين الذين نزحوا خلال 18 شهرا من الاضطرابات السياسية.

وتفاوضت الحكومة المؤقتة التي عينها المجلس العسكري على حزمة بقيمة 3.2 مليار دولار قبل أن يتم تسليم السلطة للرئيس محمد مرسي في 30 يونيو حزيران لكن الاتفاق لم يكتمل.

وأبلغ ياسر علي المتحدث باسم رئاسة الجمهورية رويترز أثناء محادثات بين لاجارد ومرسي "طلبنا رسميا 4.8 مليار دولار قرضا من صندوق النقد الدولي." وأكد مسؤول من صندوق النقد أيضا التقدم بالطلب.

وكان مسؤولون عسكريون أبدوا أثناء المحادثات السابقة قلقهم من زيادة ديون البلاد أثناء سيطرتهم على مقاليد الأمور بينما أصر الصندوق على أن أي اتفاق يجب أن يحظى "بتأييد سياسي واسع النطاق".

وأحجمت جماعة الإخوان المسلمين التي ينتمي إليها مرسي في ذلك الوقت عن تأييد أي اتفاق قائلة إن الحكومة لم تطلعها على معلومات كافية تظهر كيفية التصرف في الأموال. وكانت الجماعة آنذاك تسيطر على نحو نصف مقاعد البرلمان.

وتشير زيارة لاجارد إلى تصميم جديد من كلا الطرفين على إبرام اتفاق طال انتظاره بعدما عين الرئيس مرسي أول حكومة له الشهر الماضي.   يتبع