البيت الابيض يتطلع لإصلاح ضريبي لتجنب أزمة مالية

Fri Aug 24, 2012 9:05am GMT
 

واشنطن 24 أغسطس آب (رويترز) - قال البيت الأبيض اليوم الخميس إن الرئيس الأمريكي باراك أوباما يريد من الكونجرس الموافقة على مد الخفض الضريبي على الطبقة المتوسطة الآن لتجنب أزمة مالية تلوح في الأفق وترك القرارات المالية الأكثر صعوبة لما بعد الانتخابات المقررة في نوفمبر تشرين الثاني الماضي.

ويختلف أنصار أوباما الديمقراطيون مع منافسيهم الجمهوريين في الكونجرس بشأن تجنب زيادة العبء الضريبي على الاغنياء جدا المقرر أن يبدأ بحلول نهاية العام الحالي إلى جانب خفض الانفاق الذي الذي قد يؤثر على الجيش.

ويريد البيت الأبيض مد التخفيضات الضريبية على الطبقة المتوسطة السارية منذ عهد بوش لكنه لا يريد مد التخفيضات الضريبية على الاغنياء.

ويوم الاربعاء الماضي قال مكتب الميزانية غير الحزبي بالكونجرس إن على الأمريكيين ان يتوقعوا "ركودا كبيرا" وخسارة مليوني وظيفة ما لم يتمكن المشروعون في واشنطن من حل خلافاتهم.

وقال جاي كارني المتحدث باسم البيت الابيض عندما طلب منه التعليق على تقرير مكتب الميزانية إنه يتعين على مجلس النواب الذي يهيمن عليه الجمهوريون اتباع خطى مجلس الشيوخ الذي يهيمن عليه الديمقراطيون في الابقاء على معدلات الضريبة على 98 بالمئة من الأمريكيين عند مستوياتها في عهد إدارة بوش.

وقفال إن الابقاء على الضرائب المخفضة للطبقة المتوسطة سيخفف أغلب الضرر الاقتصادي الذي قد ينجم عن عدم اتخاذ الكونجرس لقرار.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - هاتف 0020225783292)