لامبريل تطمئن المستثمرين بعد خسائر في النصف/1

Tue Aug 28, 2012 7:41am GMT
 

لندن 28 أغسطس آب (رويترز) - سعت شركة لامبريل لمنصات الحفر لطمأنة المستثمرين بشأن مستقبلها وقالت إن سجل الصفقات المستقبلية ايجابي وإنها واثقة من دعم البنوك التي تتعامل معها بعدما منيت بخسائر في النصف الأول من العام نتيجة تأجيل عقود.

وقالت لامبريل التي أصدرت أكثر من تحذير بشأن الأداء هذا العام اليوم الثلاثاء إنها منيت بخسائر 47.1 مليون دولار في ستة أشهر حتى 30 يونيو حزيران بارتفاع طفيف من توقعها لخسارة 45 مليون دولار في يوليو تموز بسبب تكلفة تأجيل تسليم سفن لتركيب توربينات توليد كهرباء من الرياح.

ووصفت الشركة ومقرها الامارات النتائج بانها انتكاسة وتوقعت أن تنجح في إعادة هيكلة اتفاقياتها مع البنوك التي تتعامل معها وتفادي أي مخالفات للعقود خلال العام بأكمله.

وأضافت أن الطلب مازال قويا في سوقها الرئيسية لمنصات الحفر.

وقال نيجل مكيو الرئيس التنفيذي "مازال سجل طلبيات المجموعة عند مستوى مرتفع يبلغ 1.5 مليار دولار ومازالت انشطة تقديم العروض ايجابية في اطار جميع عملياتنا الاساسية."

وأكدت لامبريل توقعاتها لخسائر بين 12 و17 مليون دولار على مدار العام. (إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي - هاتف 0020225783292)