ألمانيا تسجل زيادة في أعداد العمال اليونانيين والاسبان بسبب الأزمة

Thu Aug 30, 2012 9:32pm GMT
 

برلين 30 أغسطس آب (رويترز) - أظهرت بيانات أولية من مكتب العمل الاتحادي الألماني اليوم الخميس أن عددا متزايدا من الاسبان واليونانيين يعملون في ألمانيا إذ يشهد البلدان اللذان تعصف بهما أزمة ديون منطقة اليورو مستويات قياسية للبطالة.

ووفقا للبيانات زاد عدد الاسبان العاملين في ألمانيا 12.2 بالمئة واليونانيين 10.1 بالمئة في يونيو حزيران مقارنة بالمستويات المسجلة قبل عام.

وقال المكتب في بيان "من المعقول أن نظن أن هذه الزيادات مرتبطة بأزمة الديون في هذين البلدين."

وقال المكتب أنه في يونيو حزيران ارتفع عدد اليونانيين والبرتغاليين والايطاليين والاسبان الذين يعملون في ألمانيا بما مجموعه 28 ألفا أو 6.6 بالمئة لكن هؤلاء العاملين الأجانب لم يهاجروا بالضرورة في الآونة الأخيرة.

واظهرت بيانات نشرت اليوم الخميس ان واحدا تقريبا من كل اربعة اشخاص عاطل عن العمل في كل من اليونان واسبانيا ولكن معدل البطالة في المانيا بلغ 6.8 في المائة في أغسطس آب قريبا من أدنى مستوى له منذ إعادة توحيد شطري ألمانيا قبل اكثر من عقدين.

(إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - تحرير محمد عبد العال - هاتف 0020225783292)