تلويح فايدمان بالاستقالة يزيد الضغوط على رئيس المركزي الأوروبي

Fri Aug 31, 2012 8:28pm GMT
 

برلين/فرانكفورت 31 أغسطس آب (رويترز) - أفاد تقرير صحفي أن رئيس البنك المركزي الألماني ينس فايدمان هدد بالاستقالة مما يزيد الضغوط على رئيس البنك المركزي الأوروبي ماريو دراجي لتهدئة المعارضة لخطة جديدة لشراء السندات دون أن تكثر القيود عليها وتصبح عديمة الفائدة.

ورفض فايدمان خلال منتدى البنوك المركزية المنعقد في جاكسون هول بولاية وايومنج الأمريكية التعقيب على تقرير نشرته صحيفة بيلد واسعة الانتشار ذكر أنه فكر في الاستقالة عدة مرات في الأسابيع القليلة الماضية لكن الحكومة الألمانية أثنته عن ذلك.

ولا يخفي فايدمان عدم رضاه عن استراتيجية خفض تكاليف الاقتراض الايطالية والاسبانية من خلال شراء السندات.

ومما زاد الضغوط لتقييد الخطة بشروط قول العضو الألماني في البنك المركزي الأوروبي يورج اسموسن مساء أمس الخميس إنه ينبغي ألا يشتري البنك سندات سيادية إلا إذا كان لصندوق النقد الدولي دور في تحديد برامج الإصلاح الاقتصادي المطلوبة في المقابل.

وغاب دراجي عن منتدى جاكسون هول ليحاول حل خلاف عميق داخل المركزي الأوروبي بشأن خطة شراء السندات.

ولن يحظى دراجي بمتسع من الوقت للاحتفال بذكرى يوم ميلاده الخامسة والستين يوم الإثنين إذ يحاول التوصل إلى اتفاق قبل اجتماع لجنة السياسة النقدية بالمركزي الأوروبي الذي سيعقد في السادس من سبتمبر أيلول.

(إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - هاتف 0020225783292)