الجنيه المصري يتراجع لأدنى مستوى في أكثر من 7 سنوات

Mon Sep 3, 2012 3:15pm GMT
 

القاهرة 3 سبتمبر أيلول (رويترز) - هبط الجنيه المصري اليوم الإثنين لأدنى مستوى في أكثر من سبع سنوات ونصف السنة عقب نشر البنك المركزي بيانات عن احتياطيات مصر من النقد الأجنبي قال بعض الخبراء الاقتصاديين إنها تظهر ضعفا كامنا.

وأغلق الجنيه عند متوسط مرجح يبلغ 6.1015 جنيه للدولار اليوم مسجلا أدنى مستوى منذ 30 ديسمبر كانون الأول 2004. ووصل أمس الأحد إلى 6.097 جنيه مقابل الدولار.

وقالت المجموعة المالية هيرميس في مذكرة اليوم إن البنك المركزي يبدو ملتزما بسياسة تسمح هبوط تدريجي للجنيه.

وقالت هيرميس في المذكرة إن ضعف الجنيه يشير إلى أن "البنك المركزي يتحرك بشكل أكثر جرأة نسبيا عما توقعنا...مما يشير إلى أن توقعاتنا بوصول الجنيه إلى 6.40 جنيه مقابل الدولار في نهاية 2013 ربما تتحقق في وقت أقرب".

وعدلت هيرميس الآن توقعاتها للجنيه بالتراجع إلى 6.25 جنيه مقابل الدولار بنهاية 2012 بدلا من 6.10 جنيه مقابل الدولار في وقت سابق.

وأنفق البنك المركزي ما يزيد 20 مليار دولار لدعم الجنيه منذ اندلاع الثورة الشعبية العام الماضي التي أدت إلى نزوح السياح والمستثمرين وهما مصدران رئيسيان للعملة الأجنبية. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير محمود عبد الجواد - هاتف 0020225783292)