السعودية تطلب عروضا لمحطة معالجة غاز وتحديث مصفاة

Wed Sep 5, 2012 1:36pm GMT
 

الخبر (السعودية) 5 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت مصادر في قطاع النفط والغاز إن شركة ارامكو السعودية العملاقة فتحت باب تقديم العروض لتطوير محطة لمعالجة الغاز من حقل مدين يستخدم لامداد محطة كهرباء فيما تتحرك أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم لوقف حرق النفط الخام ووقود الديزل بغرض توليد الكهرباء.

وقال احد المصادر إن سبع شركات ستتقدم بعروض بحلول نهاية نوفمبر تشرين الأول لبناء المحطة وتبلغ طاقتها 75 مليون قدم مكعب قياسي يوميا من الغاز ومد خط انابيب لمحطة كهرباء في مدينة ضباء الغربية.

وفي يناير كانون الثاني ذكر خالد الفالح الرئيس التنفيذي لشركة ارامكو السعودية ان مدين احد حقول الغاز الجديدة في المنطقة الشمالية الغربية التي ستساعد في انتاج الغاز لمحطات الكهرباء ومن المحتمل ان يتم توريد الغاز لصناعات اخرى في منطقة غنية بمستودعات الحديد الخام.

وتنوي شركة التعدين العربية السعودية (معادن) استثمار 21 مليار ريال (5.6 مليار دولار) في مشروع فوسفات ضمن منطقة صناعية جديدة في الشمال ولكن الفوسفات الخام موجود قرب حقل غاز في جلاميد حيث تجري انشطة تنقيب موسعة.

ودعت ارامكو شركات للتقدم بعروض لتطوير مصفاة الرياض وطاقتها 124 ألف برميل يوميا. ومن المقرر تقديم العروض للمشروع الذي تقدر تكلفته بنحو 300 مليون دولار قبل 20 اكتوبر تشرين أول ويهدف لانتاج انواع وقود أقل تلويثا للبيئة.

وبدأت ارامكو برنامج تطوير لمصافيها لانتاج أنواع وقود أقل تلويثا وانفقت ملياري دولار على مشروع للوقود النظيف في مصفاة مشتركة مع اكسون موبيل ومقرها الولايات المتحدة يبدأ تشغيلها في 2013 . ويتوقع ان يخفض المشروع نسبة الكبريت في البنزين بحلول عام 2013 وفي وقود الديزل بحلول عام 2016. (إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)