تباين بورصات الخليج في تعاملات ضعيفة وصعود سهم المملكة القابضة

Wed Sep 5, 2012 3:45pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 5 سبتمبر أيلول (رويترز) - ارتفع سهم المملكة القابضة في البورصة السعودية اليوم الأربعاء بعدما أعلنت الشركة عن خطة بقيمة 550 مليون ريال (146.7 مليون دولار) لتوسعة مستشفى بينما استقرت أسواق الأسهم في الخليج بسبب الحذر قبيل اجتماع للبنك المركزي الأوروبي غدا الخميس.

وقفز سهم المملكة القابضة الذراع الاستثمارية لرجل الأعمال الأمير الوليد بن طلال 4.4 في المئة معززا مكاسبه هذا العام إلى 46.6 في المئة.

وأغلق المؤشر الرئيسي للسوق السعودية مستقرا عند 7050 نقطة لتبلغ خسائره هذا الأسبوع 1.3 في المئة.

ويتوقع محللون عمليات جني أرباح بسيطة إذا لم تعلن الولايات المتحدة اجراءات تحفيز نقدي.

وقال مهاب الدين عجينة رئيس التحليل الفني لدى بلتون فايننشال في القاهرة "تلقى المؤشر السعودي بعض الدعم قرب مستوى 7000 نقطة ويقترب مستوى المقاومة الهام الحالي من 7180 نقطة.

"نتوقع أن تستقر الأسعار في هذا النطاق وأن تعقبها موجة صعود أخرى صوب 7300-7350 نقطة في الأسابيع القليلة القادمة."

ولا يزال الحذر على المستوى العالمي يحد من الإقبال على المخاطرة. وتتوقع الأسواق أن يكشف ماريو دراجي رئيس البنك المركزي الأوروبي عن خطة جريئة لمواجهة أزمة ديون منطقة اليورو في اجتماع غد الخميس لكن خلافات علنية بين صناع السياسة حول مدى هذه الإجراءات أثارت شكوكا.

وتراجع مؤشر سوق دبي 0.3 في المئة مواصلا حركته في نطاق ضيق في الجلسات الأخيرة حيث لا يرى المستثمرون ما يدعو لتعزيز تعرضهم للسوق.   يتبع