توقعات باستمرار موجة التفاؤل في بورصة الكويت بعد قرار خفض الفائدة

Thu Oct 4, 2012 12:09pm GMT
 

من أحمد حجاجي

الكويت 4 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - توقع محللون أن تستمر موجة التفاؤل في بورصة الكويت خلال الأسبوع المقبل بعد أن أعلن بنك الكويت المركزي أمس خفض سعر الخصم بمقدار 50 نقطة أساس إلى إثنين بالمئة بهدف تعزيز القطاع المصرفي ودعم الاقتصاد.

واعتبروا أن هذه الخطوة تأتي في إطار التحركات الحكومية التي بدأت الشهر الماضي بهدف المضي قدما في إصلاح الاقتصاد وتشجيع الاستثمار.

ووفقا لبيانات رويترز فإن الخفض الذي دخل حيز التنفيذ اليوم هو أول تحرك منذ فبراير شباط 2010 حينما خفض البنك سعر الخصم 50 نقطة أساس إلى 2.5 بالمئة.

وأغلق مؤشر كويت 15 اليوم الخميس عند مستوى 1005.1 نقطة بتغير طفيف عن مستوى إغلاق الخميس الماضي الذي كان عند 1005.13 نقطة.

كما أغلق المؤشر السعري الأوسع نطاقا اليوم عند مستوى 5995.28 نقطة مرتفعا بمقدار 4.74 نقطة توازي 0.08 في المئة عن اغلاق الاسبوع الماضي.

وقال عبد المجيد الشطي رئيس إتحاد البنوك الأسبق إن "هذه الخطوة إيجابية وضرورية لتحفيز الاقتصاد."

وأضاف الشطي أن هذا القرار سيخفف كلفة الديون على المستثمرين وأيضا سيقلل خدمة الديون على المقترضين سواء كانوا شركات أو أفراد لاسيما ممن ليس لديهم القدرة على السداد وهو ما يصب في مصلحة البنوك لأنه سيقلل نسبة الديون المتعثرة ويجنب البنوك اللجوء للمخصصات.

واتفق فؤاد عبد الرحمن الهدلق مدير أول إدارة الأصول الاستثمارية في شركة الدار لإدارة الأصول الاستثمارية (ادام) مع هذا الرأي لأن القرار سيشجع عمليات التمويل للشركات وتنفيذ المشاريع وبالتالي دفع عجلة التنمية للأمام.   يتبع