هبوط مبيعات تويوتا في الصين في ظل نزاع بين طوكيو وبكين

Fri Oct 5, 2012 9:11am GMT
 

بكين 5 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - تراجعت مبيعات شركة تويوتا لصناعة السيارات في الصين نحو 40 بالمئة في سبتمبر أيلول مقارنة بمستواها قبل عام بينما قفزت مبيعات شركات منافسة مثل هيونداي وبي.إم.دبليو مما يبرز مدى تضرر الشركات اليابانية جراء نزاع بين البلدين على مجموعة من الجزر.

وهبطت المبيعات ومعدل الإقبال على معارض شركات السيارات اليابانية منذ اندلاع احتجاجات عنيفة ودعوات لمقاطعة المنتجات اليابانية في أنحاء الصين في منتصف سبتمبر بعد أن اشترت الحكومة اليابانية مجموعة من الجزر المتنازع عليها في بحر الصين الشرقي من مالكها الخاص.

وقد يؤثر استمرار هذا الهبوط على توقعات الأرباح لدى تويوتا ونيسان وشركات أخرى إذ أن الصين أكبر سوق للسيارات في العالم تشكل جزءا كبيرا من المبيعات العالمية لتلك الشركات.

وقال مسؤول كبير في تويوتا لرويترز اليوم الجمعة مشترطا عدم كشف هويته إن الشركة باعت نحو 50 ألف سيارة في الصين في سبتمبر. ويقارن هذا الرقم مع نحو 86 ألف سيارة باعتها الشركة في سبتمبر 2011 لكنه أفضل من رقم ذكرته صحيفة يوميوري اليابانية في وقت سابق حيث قالت إن المبيعات تراجعت نحو 50 بالمئة من 75 ألف سيارة في أغسطس آب.

واستفادت شركات أجنبية أخرى من التدهور الكبير للطلب على السيارات اليابانية إذ قالت هيونداي الكورية الجنوبية اليوم الجمعة إن مبيعاتها في الصين ارتفعت 15 بالمئة إلى 84188 سيارة الشهر الماضي.

وزادت مبيعات أودي المملوكة لفولكسفاجن 20 بالمئة في سبتمبر وبي.إم.دبليو 55 بالمئة ومرسيدس بنز المملوكة لدايملر عشرة بالمئة.

(إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - تحرير سها جادو - هاتف 0020225783292)