صحيفة: منطقة اليورو تدرس ميزانية منفصلة بقيمة 20 مليار يورو

Sun Oct 7, 2012 5:15pm GMT
 

برلين 7 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - أفادت الطبعة الألمانية لصحيفة فايننشال تايمز أن دبلوماسيين أوروبيين يناقشون إمكانية وضع ميزانية منفصلة لتحسين الوحدة النقدية لمنطقة اليورو يدرسون أن تبلغ قيمتها نحو 20 مليار يورو (26 مليار دولار).

ولا يوجد تعريف واضح حتى الآن لفكرة الميزانية المركزية الموحدة لكن ألمانيا تدعمها بقوة كطريقة لتنسيق التحويلات النقدية بين الدول الأعضاء كما تؤيدها فرنسا مما يعني أنها تكتسب قوة دفع كبيرة.

وقالت الصحيفة في ملخص لخبر ينشر غدا الاثنين إن الحجم قيد البحث يبلغ نحو 0.2 بالمئة من الناتج الإجمالي لدول الكتلة. ولم تذكر مصادرها.

وكتبت تقول "ميزانية الاتحاد الأوروبي ككل تبلغ حاليا نحو 130 مليار يورو سنويا أي أكثر بقليل فحسب من واحد بالمئة من اقتصاد الاتحاد الأوروبي .. تعني ميزانية لمنطقة اليورو بنحو 20 مليار يورو تكلفة إضافية بنحو 0.2 بالمئة من الناتج الإجمالي لمنطقة العملة."

وأضافت "ستكون مساهمة ألمانيا أقل بقليل من ستة مليارات يورو."

وطرح مقترح الميزانية الموحدة للمرة الأولى في ورقة لرئيس المجلس الأوروبي هرمان فان رومبوي صدرت في سبتمبر أيلول لتحفيز النقاش بشأن سبل تعزيز الوحدة النقدية الأوروبية.

وقال فان رومبوي في تلك الورقة إن "وحدة مالية شاملة" للدول السبع عشرة المشتركة في اليورو قد تتضمن إقامة مكتب خزانة موحد و"ميزانية مركزية ينبغي تحديد دورها ووظائفها."

ونقحت تلك المقترحات منذ ذلك الحين لتصبح خطوطا استرشادية ستشكل أساسا لمناقشات قادة الاتحاد الأوروبي في قمتهم يومي الثامن عشر والتاسع عشر من أكتوبر تشرين الأول. وسيقوم وزراء مالية منطقة اليورو باستطلاع الفكرة خلال اجتماع لهم في لوكسبمورج غدا الاثنين.

(الدولار = 0.7657 يورو) (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - هاتف 0020225783292)