نواب أمريكيون يسعون لمنع التعامل مع شركتين صينيتين

Mon Oct 8, 2012 9:43pm GMT
 

واشنطن 8 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت لجنة المخابرات في مجلس النواب الأمريكي في تقرير اليوم الإثنين إن شركات الاتصالات الأمريكية يجب ألا تتعامل مع أكبر شركتين صينيتين لصناعة أجهزة الشبكات لأن التأثير المحتمل للصين عليهما يشكل تهديدا أمنيا.

ويأتي التقرير بعد تحقيق أجرته اللجنة واستمر 11 شهرا بشأن شركة هواوي تكنولوجيز ومنافستها الأصغر زد.تي.إي كورب.

وتخوض الشركتان معركة شرسة لتجاوز شكوك النواب الأمريكيين والتوسع في الولايات المتحدة بعد أن أصبحتا من اللاعبين الرئيسيين في السوق العالمية.

وقال مايك روجرز رئيس اللجنة في مؤتمر صحفي إن الشركات التي استخدمت أجهزة هواوي قدمت بلاغات عن سلوك غير متوقع من بينها مزاعم عن إرسال أجهزة توجيه الاتصالات (راوتر) لحزم كبيرة من البيانات إلى الصين في ساعات متأخرة من الليل.

(إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - هاتف 0020225783292)