المستثمرون يحولون أموالهم بعيدا عن شمال افريقيا بسبب الربيع العربي

Tue Aug 23, 2011 1:12pm GMT
 

من جيرمي جونت

لندن 23 أغسطس اب (رويترز) - أظهرت أحدث البيانات أن المستثمرين الأجانب ابتعدوا عن شمال افريقيا اثناء انتفاضات الربيع العربي هذا العام وليس هناك فرصة في عودة سريعة.

واظهرت بيانات مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة التنمية (اونكتاد) إن الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى المنطقة توقفت تقريبا.

ويخشى صناع القرار في الشركات من مخاطر امتلاك حصص في شركات خاصة وهي المخاطر التي تواجه فيما يبدو شركات النفط الصينية والروسية في ليبيا.

ومثل هذه التدفقات المباشرة على ليبيا -على عكس محافظ الاستثمار- هي عادة شريان الحياة للاقتصادات الناشئة وتأخذ اشكالا مختلفة مثل شراء حصص في شركات قائمة أو بدء مشروعات جديدة.

وفي تقرير صدر في يوليو تموز الماضي قالت اونكتاد إنه لم تتم سوى اربع عمليات اندماج واستحواذ في المنطقة في الأشهر الخمسة الأولى من هذا العام مع اندلاع الانتفاضات.

ويقارن ذلك بنحو 30 عملية اندماج واستحواذ تقريبا سنويا في السنوات الست الماضية. ولم تعلن قيمة العمليات الأربع لكن قيمة عمليات الاندماج والاستحواذ في السنوات الست الماضية بلغت في المتوسط خمسة مليارات دولار سنويا.

وأظهرت بيانات اونكتاد كذلك إن الاستثمارات الأجنبيةالمباشرة في مشروعات جديدة في مصر تراجعت بنسبة 80 بالمئة في الاشهر الأربعة الأولى من هذا العام بالمقارنة بالعام السابق.

وقالت اونكتاد "قد تمر شهور قبل أن تستعيد البلاد ثقة المستثمرين."   يتبع