مصادر-شوا شل اليابانية تخفض وارداتها من النفط الإيراني

Wed Apr 18, 2012 9:12am GMT
 

طوكيو 18 ابريل نيسان (رويترز) - قالت مصادر تجارية اليوم الأربعاء إن شركة شوا شل سيكيو كيه.كيه أكبر عميل في اليابان للخام الإيراني جددت عقد مشترياتها السنوي مع طهران لكنها خفضت الكميات التي تستوردها مثلما فعلت شركات تكرير يابانية أخرى التزاما بالعقوبات الأمريكية على طهران.

وجاء الخفض حتى بعد قيام الولايات المتحدة في مارس آذار باستثناء اليابان وعشر دول أخرى في الاتحاد الأوروبي من العقوبات التي من المنتظر أن تصبح نافذة المفعول في يوليو تموز لأن تلك الدول خفضت مشترياتها بشكل كبير من النفط الإيراني.

وبعد الحصول على الاستثناء بوقت قصير قال وزير المالية الياباني جون أزومي إن اليابان ستواصل خفض وارداتها من النفط الإيراني.

وصعدت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي إجراءات رامية لخفض حجم تجارة النفط الإيراني وتقليص إيراداتها من صادرات الخام في محاولة لإرغام طهران على وقف برنامجها النووي الذي يرتاب الغرب في أنه يهدف إلى إنتاج أسلحة نووية.

وسيأتي الخفض من جانب شوا شل إضافة إلى خفض قدره 60 ألف برميل يوميا تقول مصادر تجارية إن مصافي يابانية وشركات تجارية أجرته في أبريل نيسان. ويشكل ذلك بالفعل نحو 18.5 في المئة من إجمالي واردات اليابان من النفط الإيراني في أول شهرين من العام وبلغت 322 ألف و900 برميل يوميا.

وامتنع متحدث باسم شوا شل عن التعليق. واستوردت الشركة نحو 100 ألف برميل يوميا من النفط الإيراني في السنة المالية السابقة.

(إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير هالة قنديل - هاتف 0020225783292)