سيتي يتقدم بثلاث نقاط في صدارة الدوري الانجليزي بعد الفوز على ليفربول

Tue Jan 3, 2012 11:20pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل)

من توبي ديفيز

لندن 3 يناير كانون الثاني (رويترز) - وضع مانشستر سيتي متصدر الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم عروضه غير الموفقة خلف ظهره وتغلب على ليفربول 3-صفر اليوم الثلاثاء بينما حافظ توتنهام هوتسبير على موقعه في سباق المنافسة على اللقب بتغلبه 1-صفر بملعبه على وست بروميتش البيون.

ورغم طرد جاريث باري في الدقيقة 73 إلا أن هدفين في الشوط الأول سجلهما سيرجيو اجويرو ويايا توري وهدف من ركلة جزاء في الشوط الثاني نفذها بنجاح جيمس ميلنر قادوا سيتي - الذي خسر امام سندرلاند قبل يومين - لفوز مقنع.

وعزز سيتي رصيده الى 48 نقطة من 20 مباراة متقدما بثلاث نقاط على مانشستر يونايتد الذي تنقصه مباراة وست نقاط على توتنهام الذي منحه جيرمين ديفو نقاط الفوز الثلاث بهدفه في مرمى وست بروميتش.

وأهدى بيبي رينا حارس ليفربول التقدم لسيتي - الذي لم يحقق الفوز في اخر مباراتين - عندما سمح الحارس الاسباني لتسديدة اجويرو بالمرور بسهولة من تحت جسده ثم أضاف توري الهدف الثاني بضربة رأس قبل نهاية الشوط الأول.

ولعب ليفربول - الذي واجه صعوبات في تسجيل الأهداف هذا الموسم - بدون مهاجم اوروجواي لويس سواريز الذي بدأ تنفيذ عقوبة الايقاف ثماني مباريات بسبب توجيه اهانة عنصرية الى باتريس ايفرا مدافع مانشستر يونايتد خلال مباراة بالدوري في أكتوبر تشرين الأول.

وفشل الفريق الزائر مجددا في استغلال الفرص عندما أخفق ستيوارت داونينج في التسجيل وهو في وضع انفراد بحارس سيتي جو هارت بينما سدد ديرك كاوت في جسد مدافع سيتي فينسن كومباني الذي منع تسديدة المهاجم الهولندي من دخول المرمى.

لكن الفرص كانت نادرة في الشوط الثاني امام ليفربول رغم أنه حصل على فرصة العودة لأجواء اللقاء عندما حصل باري على الانذار الثاني بسبب مخالفة ضد دانييل اجير.   يتبع