المخضرم لاجات.. العمر ليس عائقا (قوى)

Fri Aug 26, 2011 7:23am GMT
 

دايجو (كوريا الجنوبية) 26 أغسطس اب (رويترز) - أصبح برنارد لاجات مثلا يحتذى به للجيل الجديد في متسابقي المسافات المتوسطة والطويلة في ألعاب القوى في الولايات المتحدة كما أنه أطلق لحيته حتى يذكرهم بعمره الحالي.

وكان لاجات المولود في كينيا والبالغ عمره 36 عاما قوة كبير في عالم سباقات المسافات الطويلة لنحو عقد من الزمان وفاز بالميدالية الذهبية في سباقي 1500 متر و5000 متر ببطولة العالم في اوساكا عام 2007 كما أحرز الميدالتين الفضية والبرونزية في منافسات 1500 متر باولمبياد اثينا وسيدني.

وسينافس لاجات في سباق 5000 متر في بطولة العالم في دايجو بكوريا الجنوبية وهو يدرك ان البريطاني مو فرح هو المرشح الأبرز لإحراز اللقب لكن المتسابق الامريكي يبقى مفعما بالحيوية والنشاط لمزيد من التألق.

وقال لاجات اليوم الجمعة في دعابة ردا على سؤال بشأن شكله الجديد باللحية "مللت من سؤال الناس حول المدرسة التي اذهب إليها.. هذا يثبت ان برنارد لاجات موجود منذ فترة طويلة. انا رجل كبير لكني اركض بسرعة."

وأضاف لاجات الذي حصل على الجنسية الامريكية عام 2004 ان الولايات المتحدة حاليا في أفضل مستوياتها في منافسات المسافات الطويلة.

وقال لاجات "انا سعيد للغاية لأني ضمن تشكيلة الفريق. عندما اركض مع المتسابقين الشبان يقولون لي 'أنا اشاهدك منذ كنت صغيرا واذهب إلى المدرسة والآن أنا أركض معك'.. هذه الأشياء تجعلني أشعر بالسعادة."

وأضاف "عندما اتدرب مع المتسابقين الامريكيين فان ذلك يجعلني اركض بشكل أسرع ويضع لهم أهدافا بأن يصبحوا الأفضل في العالم مثلي."

وسيدخل فرح بطولة العالم التي ستنطلق غدا السبت وهو في قمة مستواه لكن لاجات يملك من الخبرة ما يجعله يعرف امكانية حدوث أي شيء في النهائي.

وقال لاجات "أي متسابق يصل إلى النهائي يمثل خطرا كبيرا ولذلك يجب الاهتمام بالجميع.. يجب أن اكون مستعدا لأي موقف."   يتبع