26 كانون الأول ديسمبر 2011 / 19:08 / بعد 6 أعوام

ثلاثية برباتوف تساوي بين يونايتد وسيتي في صدارة الدوري الانجليزي

(لإضافة تفاصيل ومقتبسات)

من مايك كوليت

لندن 26 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - سجل ديميتار برباتوف ثلاثة أهداف ليفوز مانشستر يونايتد 5-صفر على ضيفه ويجان اثليتيك ويتساوى مع مانشستر سيتي في صدارة الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بعد تعادل الأخير بدون أهداف مع مضيفه وست بروميتش البيون اليوم الاثنين.

وأحرز برباتوف هدفين قبل أن ينفذ بنجاح ركلة جزاء قبل النهاية بينما أضاف بارك جي سونج وانطونيو فالنسيا الهدفين الآخرين ضد ويجان الذي طرد لاعبه كونور سامون في نهاية الشوط الأول.

واستمرت معاناة تشيلسي بتعادله 1-1 مع ضيفه فولهام في وقت سابق اليوم وهو التعادل الثالث على التوالي لصاحب الأرض في الدوري.

وتقدم تشيلسي بهدف لخوان ماتا بعد دقيقتين من بداية الشوط الثاني لكن فولهام الذي لم يحقق أي انتصار في ملعب تشيلسي منذ 1979 تعادل عن طريق كلينت ديمسي بعدها بتسع دقائق عقب عمل جيد من مهاجم كوستاريكا برايان رويس.

ويملك كل من سيتي ويونايتد 45 نقطة من 18 مباراة يليهما توتنهام هوتسبير وله 35 نقطة ويملك مباراتين مؤجلتين قبل مواجهته خارج ملعبه ضد نوريتش سيتي غدا الثلاثاء.

ويأتي تشيلسي في المركز الرابع برصيد 34 نقطة من 18 مباراة يليه ارسنال وله 32 نقطة من 17 مباراة قبل مباراته على أرضه ضد ولفرهامبتون واندرارز غدا.

وبفضل هذا الفوز الكبير ليونايتد وهو الثاني بخماسية نظيفة بعد الفوز على فولهام بنفس النتيجة يوم الأربعاء الماضي تمكن حامل اللقب من تقليص فارق الأهداف مع سيتي إلى النصف. وقبل جولة اليوم كان سيتي يتفوق بفارق عشرة أهداف ليصبح الآن خمسة أهداف فقط.

وفي اخر اربع مباريات في الدوري سجل يونايتد 16 هدفا واستقبلت شباكه هدفا واحدا فقط.

وقال اليكس فيرجسون مدرب يونايتد لمحطة سكاي سبورتس التلفزيونية ”نتيجة اليوم تسعدني بالنظر للاصابات التي نعاني منها. يغيب عنا عشرة لاعبين و(المدافع) جوني ايفانز خرج بين الشوطين.“

وأضاف ”في مباراة متكافئة كنت سأشعر بالقلق من ذلك. أنهينا اللقاء باربعة مدافعين لم يسبق لهم اللعب معا.“

وأصبح وست بروميتش أول فريق ينجح في منع سيتي من التسجيل هذا الموسم في الدوري.

وقال روبرتو مانشيني مدرب سيتي ”اليوم كانت مباراة صعبة. عندما تواجه فريقا يركض لاعبوه جميعا وراء الكرة على أرضه.. يكون الأمر صعبا في حالة عدم التسجيل في الشوط الأول.“

وأضاف ”من المستحيل تسجيل ثلاثة أو اربعة أهداف في كل مباراة. سيكون هناك بعض اللحظات خلال العام لن نستطيع التسجيل فيها.“

وبقي ليفربول سادسا وله 31 نقطة بعد تعادله المفاجيء 1- 1 مع بلاكبيرن روفرز متذيل الترتيب باستاد انفيلد.

ومنح هدف سجله تشارلي ادم لاعب ليفربول بالخطأ في مرمى فريقه التقدم لبلاكبيرن في نهاية الشوط الأول قبل أن يدرك ماكسي رودريجيز التعادل لصاحب الأرض بعد ثماني دقائق من بداية الشوط الثاني. وهذه ثاني مرة يسجل فيها ادم هدفا في مرمى فريقه لصالح بلاكبيرن في موسمين متتاليين.

واستمتع ستيف كين مدرب بلاكبيرن الذي يرزح تحت وطأة الانتقادات باللحظة.

وقال كين ”لن نلعب بفريق مكتمل لأننا نعاني من العديد من الاصابات وبعدها فقدنا حارس مرمانا (بول روبينسون) لكن مارك بان أبلى بلاء حسنا.“

وتابع ”نملك فريقا شابا في هذه اللحظة... أعتقد أن فريقي كان استثنائيا.“

وقلص بلاكبيرن الفارق مع أقرب منافسيه بعد هزيمة بولتون واندرارز صاحب المركز 19 وقبل الأخير على ملعبه للمرة الثامنة في تسع مباريات بالدوري بخسارته 2-صفر أمام نيوكاسل يونايتد.

وأنهى نيوكاسل ست مباريات بلا فوز بفضل هدفي حاتم بن عرفة وديمبا با في الشوط الثاني.

وتعادل سندرلاند مع ضيفه ايفرتون 1-1. وسجل جاك كولباك الهدف الأول لسندرلاند في الدقيقة 26 وأدرك ليتون بينز التعادل لايفرتون في الدقيقة 51 من ركلة جزاء.

واحتسب هاوارد ويب حكم نهائي كأس العالم العام الماضي ركلة الجزاء لصالح ليون اوسمان رغم أن الاعادة التلفزيونية أظهرت أن لاعب وسط ايفرتون أخطأ تماما في التسديد وسقط بدون أي احتكاك.

أ م أ (ريض)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below