قبل عام واحد من اولمبياد لندن.. فيلبس يخوض السباق المفضل له (سباحة)

Wed Jul 27, 2011 12:56am GMT
 

من جريج ستانشبيري

شنغهاي 27 يوليو تموز (رويترز) - يتعين على مايكل فيلبس أن يكون حصل الان على صورة واضحة عما يحتاجه لضمان البقاء كقوة كبرى في حوض السباحة في دورة لندن الاولمبية عندما يخوض نهائي سباق 200 متر فراشة في بطولة العالم للسباحة اليوم الاربعاء.

ومع دخول البطولة المقامة في شنغهاي يومها الرابع الذي يشير أيضا الى تبقي عام واحد على انطلاق الاولمبياد سيتطلع السباح الامريكي البالغ عمره 26 عاما الى تعويض سلسلة من الهزائم مؤخرا في السباق الذي تميز فيه خلال أفضل فترات مسيرته.

ويحكم بطل العالم والاولمبياد قبضته على سباق 200 متر فراشة ولم يهزم في تسع سنوات حتى خسر مرتين أمام الصيني وو بينج ثم ضد الاسترالي نيك دارسي في وقت سابق هذا العام.

ولم يرافق دارسي الفريق الاسترالي بسبب مرضه اثناء البطولة الوطنية المؤهلة لبطولة العالم في مارس اذار لكن وو سيكون بجوار فيلبس في الحارة الثانية اليوم الاربعاء.

وحافظ فيلبس على طاقته خلال التصفيات أمس الثلاثاء وتأهل للدور قبل النهائي محتلا المركز 11 قبل أن يصعد للنهائي مسجلا ثالث أفضل زمن بعد نحو 90 دقيقة من خسارته في نهائي سباق 200 متر حرة أمام مواطنه الامريكي رايان لوكتي.

وقال فيلبس متحدثا عن معاناته مؤخرا "السبب وراء عدم السباحة بنفس السرعة التي كنت عليها قبل عامين خطئي أنا. أعلم أنني اذا تدربت بالقدر اللازم سأستطيع السباحة مثلما أريد."

وأضاف "أشعر الان بأنني أعود الى سابق عهدي."

وقالت فيدريكا بليجريني - التي فازت بسباقي 200 و400 متر حرة في بطولة العالم 2009 في روما محققة رقمين قياسيين - إنها تشعر بقدرتها على تكرار ما حققته قبل عامين بعد تأهلها لنهائي سباق 200 متر كثاني أسرع سباحة.   يتبع