27 كانون الأول ديسمبر 2011 / 22:43 / بعد 6 أعوام

بيل الرائع يبقي على توتنهام في سباق المنافسة (قدم)

(لاضافة مقتبسات لريدناب)

من جاستن بالمر

لندن 27 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - ساعدت ثنائية رائعة لجاريث بيل فريقه توتنهام هوتسبير على تقليص الفارق مع ثنائي صدارة الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم مانشستر سيتي ومانشستر يونايتد الى سبع نقاط بعد فوز الفريق اللندني 2-صفر خارج ملعبه على نوريتش سيتي اليوم الثلاثاء.

ورفع اللاعب الويلزي السريع رصيده في الدوري هذا الموسم الى سبعة أهداف وقاد توتنهام صاحب المركز الثالث لرفع رصيده الى 38 نقطة من 17 مباراة ولا تزال تنقصه مباراة. ويتقدم سيتي على يونايتد بفارق الأهداف.

وسجل بيل الهدف الأول بعد 55 دقيقة عقب لعبة جيدة من ايمانويل اديبايور داخل منطقة الجزاء راوغ فيها ثلاثة من مدافعي نوريتش قبل أن يمرر الى الجناح الويلزي الذي سدد في مرمى الحارس جون رودي.

وأحرز بيل الهدف الثاني في شباك رودي بعد انطلاقة رائعة من وسط الملعب عقب مرور 12 دقيقة أخرى ليكمل الانتصار السادس لفريقه خارج أرضه هذا الموسم.

وقال هاري ريدناب مدرب توتنهام لمحطة سكاي سبورتس التلفزيونية ”جاريث لاعب مذهل.. أليس كذلك؟“

وأضاف ”قلت له ولرفائيل (فان دير فارت) أن يلعبا في المكان الذي يريدانه... منحتهما رخصة للعب في أي مكان. عندما يحصل (بيل) على الكرة ويركض بها لا يكون من الممكن ايقافه.“

وتابع ريدناب ”قدمنا أداء جيدا. عندما نكون في هذا المركز يجب أن نواصل تحقيق النتائج الجيدة.“

وفي وقت سابق اليوم أهدر ارسنال فرصة التقدم للمركز الرابع بعد أن ساعد عرض رائع من حارس ولفرهامبتون واندرارز وين هنيسي فريقه على التعادل 1- 1 باستاد الامارات حيث أنهى الفريق الزائر اللقاء بعشرة لاعبين.

وبقي ارسنال في المركز الخامس برصيد 33 نقطة.

وقال ارسين فينجر مدرب ارسنال للصحفيين ”إنها نتيجة مخيبة للامال جدا. لا يمكن أن نتعادل كثيرا مثل هذا التعادل خلال الموسم لكن هذا يحدث في بعض الأحيان.“

وأضاف ”لا زلنا نفتقر لبعض النضج. الطريقة التي رأيت بها المباراة اليوم كانت ستكون تعادلا واحدا من بين 50 وحدث ذلك اليوم. ما حدث خلال اللقاء يمكن أن يحدث.“

وبدا ارسنال في طريقه لانتصار مريح عندما تلقى مهاجم ساحل العاج جرفينيو تمريرة يوسي بن عيون ليراوغ الحارس هنيسي ويفتتح التسجيل بعد ثماني دقائق.

وأدرك ولفرهامبتون التعادل على عكس سير اللعب قبل سبع دقائق على نهاية الشوط الأول بضربة رأس من هداف الفريق ستيفن فليتشر عقب تلقيه كرة من ستيفن هانت من عند حافة منطقة الجزاء. وهذا سابع هدف يسجله فليتشر في الدوري هذا الموسم.

وضغط ارسنال بعد استئناف اللعب في الشوط الثاني لكن هنيسي كان في حالة ممتازة.

وتصدى حارس مرمى ويلز لعدة فرص خطيرة وأبعد تسديدة روبن فان بيرسي من ركلة حرة في منتصف الشوط الثاني قبل أن ينقذ فرصة أخرى من أمام مدافع ارسنال بير مرتساكر من مسافة قريبة.

وفشل ارسنال في استغلال تفوقه العددي بعد طرد الصربي نيناد ميلياس لاعب وسط ولفرهامبتون قبل 15 دقيقة على نهاية زمن اللقاء بسبب خطأ عنيف ضد ميكل ارتيتا.

وأنقذ هنيسي فريقه مجددا بعد فرصة لاحت لمدافع ارسنال البلجيكي توماس فرمالين.

وقال ميك مكارثي مدرب ولفرهامبتون ”وين هنيسي كان رائعا. أعتقد أنه واحد من أفضل حراس المرمى في الدوري وقد أثبت ذلك اليوم.“

وفي لقاء اخر تعادل سوانسي سيتي 1-1 بملعبه مع كوينز بارك رينجرز. تقدم سوانسي بهدف سجله داني جراهام في الدقيقة 14 لكن جيمي ماكي تعادل لكوينز بارك بعد مرور نحو ساعة من اللعب.

أ م أ (ريض)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below