بولتون يضع حدا لهزائمه ويزيد الضغوط على كين مدرب بلاكبيرن (قدم)

Tue Dec 20, 2011 10:05pm GMT
 

لندن 20 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - وضع بولتون واندرارز حدا لخسارته في اخر خمس مباريات وسجل هدفين في الشوط الاول ليفوز 2-1 على مضيفه بلاكبيرن روفرز ويرسل صاحب الأرض الى قاع ترتيب الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.

وستزيد الهزيمة من الضغوط الواقعة على ستيف كين مدرب بلاكبيرن الذي طالبت جماعات المشجعين ووسائل اعلام باستقالته.

وترك بولتون قاع الترتيب وتقدم للمركز 19 بعد ان رفع رصيده الى 12 نقطة من 17 مباراة عقب فوزه للمرة الرابعة هذا الموسم لكنه لا يزال في منطقة الخطر.

وتراجع بلاكبيرن للمركز الأخير في ترتيب المسابقة المؤلفة من 20 فريقا وله عشر نقاط عقب خسارته الثالثة على التوالي.

ومع وجود اجتماع لمجلس ادارة بلاكبيرن غدا الاربعاء فان الخسارة أمام بولتون قد تمثل نهاية فترة عمل كين مع النادي.

ومنح مارك ديفيز التقدم لبولتون بعد خمس دقائق من البداية باستاد ايوود بارك قبل ان يضاعف نايجل ريو كوكر الغلة في الدقيقة 30.

وقلص ياكوبو ايجبيني مهاجم نيجيريا الفارق بالهدف الاول لبلاكبيرن في الدقيقة 67 لكن صاحب الارض لم يستطع الحصول على نقطة على الاقل وهو يلعب امام مشجعيه.

وفي مباراة أخرى جرت اليوم حول ولفرهامبتون واندرارز تأخره مرتين ليتعادل 2-2 بملعبه مع نوريتش سيتي.

أ م أ - م د ح (ريض)