الواردات الصينية تقفز في أكتوبر والصادرات تتباطأ

Thu Nov 10, 2011 6:45am GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

بكين 10 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز)- قفزت واردات الصين في أكتوبر تشرين الأول بينما نمت الصادرات بأبطأ معدل لها منذ عدة أشهر مما يشير إلى أن جهود توجيه الاقتصاد نحو الطلب الداخلي ربما تعوض الضعف الخارجي الذي أثر سلبا على النمو الاقتصادي هذا العام.

وأظهرت بيانات الجمارك أن الواردات زادت 28.7 بالمئة مقارنة مع الشهر نفسه من العام الماضي وهي زيادة تفوق بشكل كبير متوسط التوقعات البالغ 23.0 بالمئة وايضا الزيادة المسجلة في سبتمبر والتي بلغت 20.9 بالمئة.

ونمت الصادرات 15.9 بالمئة في أكتوبر وهو أبطأ معدل لها في ثمانية أشهر. لكن مع استبعاد شهر فبراير شباط الذي يتسم عادة بالتقلب يكون هذا المعدل هو الأبطأ منذ نوفمبر تشرين الثاني 2009 حين سجلت الصادرات انكماشا.

وقالت دونا كووك الخبيرة الاقتصادية في اتش.اس.بي.سي في هونج كونج "كنا نتوقع تباطؤا كبيرا مع استمرار تراجع الطلب الخارجي في الاقتصادات الغربية.

"لكن الشيء الرئيسي الذي ينبغي النظر إليه هنا هو قوة عوامل الطلب المحلي إذ نمت الواردات نحو 29 بالمئة."

ولم تبد الأسواق تأثرا كبيرا بالبيانات نظرا لتغير معنويات المستثمرين تبعا للأحداث في أوروبا.

وارتفعت الواردات من الشركاء التجاريين الثلاثة الرئيسيين.

ونمت الواردات من الولايات المتحدة 20.5 بالمئة مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي. وكانت الأكثر تسارعا حيث زاد المعدل 7.6 نقطة مئوية عن مستواه في سبتمبر.   يتبع