مقدمة 2-أوبك تقول الامدادات كافية والمضاربة تحرك الأسعار

Thu May 3, 2012 1:13pm GMT
 

(لاضافة المزيد من المقتبسات)

باريس 3 مايو ايار (رويترز) - قال الأمين العام لأوبك عبد الله البدري اليوم الخميس إن المنظمة تعمل جاهدة على خفض أسعار النفط التي قفزت مقتربة من 130 دولارا للبرميل في وقت سابق هذا العام وتضخ أكثر بكثير من سقف امداداتها المستهدف حتى مع تراجع الامدادات من إيران العضو في المنظمة.

وارتفعت أسعار النفط في مارس آذار إلى 128 دولارا للبرميل في أعلى مستوى منذ 2008 بسبب المخاوف من نقص محتمل في الامدادات بسبب تشديد العقوبات على إيران ومشكلات في العرض في أماكن أخرى.

الا أن الأسعار انخفضت بعدها وجرى تداول مزيج برنت اليوم الخميس عند نحو 118 دولارا للبرميل.

وقال البدري في مؤتمر نفطي "لسنا سعداء بالأسعار عند هذه المستويات لأنها ستكون مدمرة فيما يتعلق بالطلب."

وأضاف "نعمل جاهدين على خفض الأسعار. لا نشعر بالارتياح."

وقال البدري نقلا عن بيانات أوردتها الدول الأعضاء أن 12 دولة عضو في المنظمة تضخ 32.3 مليون برميل يوميا.

ويمثل هذا زيادة 2.3 مليون طن يوميا عن المستوى المستهدف لانتاج أوبك البالغ 30 مليون برميل يوميا وأعلى من تقديرات رويترز عن انتاج أوبك في ابريل نيسان المنشورة هذا الأسبوع.

وحدد البدري مرة أخرى سعر مئة دولار للبرميل كسعر مريح وهو السعر الذي تبنته السعودية في يناير كانون الثاني وقال إن الاسعار ارتفعت بسبب المضاربة.   يتبع