ايران تدعو فريقا من وكالة الطاقة الذرية لزيارتها

Tue Dec 20, 2011 8:06pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل واقتباسات)

من فريدريك دال

فيينا 20 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال مبعوث ايراني اليوم الثلاثاء ان ايران دعت الوكالة الدولية للطاقة الذرية لزيارتها واجراء محادثات فيما يشير الى ان طهران ستكون مستعدة للتعامل مع مخاوف بشأن طموحاتها النووية.

تأتي هذه اللفتة التصالحية في حين تواجه ايران تشديد العقوبات بشأن برنامجها النووي الذي تقول انه مخصص لتوليد الطاقة للاغراض السلمية لكن اعدائها يشتبهون في انه يهدف الى تطوير اسلحة نووية.

ويميل دبلوماسيون غربيون الى النظر الى هذه الدعوات على انها محاولات من جانب ايران لكسب الوقت وتخفيف الضغوط الدولية دون ان تذعن لمطالب الامم المتحدة لتقييد نشاطها النووي الذي يمكن ان يستخدم في صنع قنابل ذرية.

وقال علي اصغر سلطانية سفير ايران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية متحدثا لرويترز ان طهران بعثت في التاسع من ديسمبر كانون الاول خطابا الى المدير العام للوكالة يوكيا أمانو الذي اصدر الشهر الماضي تقريرا اشار الى وجود ارتباطات عسكرية لبرنامج ايران النووي.

وقال سلطانية ان الرسالة جددت دعوة ايرانية من اكتوبر تشرين الاول لفريق من مسؤولي الوكالة الدولية للطاقة الذرية للسفر الى ايران بينهم كبير المفتشين هيرمان ناكيرتس.

واضاف سلطانية "أجريت ايضا مناقشات مع مسؤولي الوكالة ونحن نخطط للزيارة."

وأوضح أمانو ان أي زيارة جديدة لطهران من جانب مسؤولين كبار من الوكالة الدولية للطاقة الذرية يجب ان تتناول المخاوف المتنامية بشأن الاهداف العسكرية المحتملة للبرنامج النووي الذي تقول ايران انه سلمي تماما.   يتبع