المعارضة تسيطر على ميناء راس لانوف النفطي دون وقوع أضرار

Tue Aug 23, 2011 7:18pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

من روبرت بيرسل

بنغازي (ليبيا) 23 أغسطس آب (رويترز) - قال متحدث باسم المعارضة الليبية اليوم الثلاثاء إن مقاتلي المعارضة سيطروا على ميناء راس لانوف النفطي بعد انسحاب القوات الموالية لمعمر القذافي غربا نحو مسقط رأسه في بلدة سرت.

وقال المتحدث محمد الزواوي إن المعارضة سيطرت على راس لانوف وإن قوات القذافي فرت إلى الوادي الأحمر في اتجاه سرت.

وذكر الزواوي أن المنشآت النفطية في راس لانوف لم تلحق بها اضرار وأن الأضرار الوحيدة التي وقعت في البريقة التي سيطر عليها المعارضون أمس الاثنين لحقت بصهريج للتخزين اشتعلت فيه النار وأن قوات المعارضة تعمل على إخماد الحريق.

ويوجد في راس لانوف واحد من المرافيء الستة الرئيسية لتصدير النفط في ليبيا وكان يصدر 195 ألف برميل يوميا قبل الحرب. وكان مرفأ مرسى البريقة يصدر حوالي 51 ألف برميل يوميا قبل بدء القتال في فبراير شباط.

وقال الزواوي إن طائرات حلف شمال الأطلسي تهاجم الجنود الموالين للقذافي في الوادي الأحمر على بعد 50 كيلومترا إلى الغرب من راس لانوف. ولم يتضح ما إذا كان الجنود يتجهون إلى سرت التي يعتقد أنها ما تزال معقلا للزعيم الليبي الذي يحكم البلاد منذ 41 عاما.

وقال حلف الأطلسي أمس الاثنين إن القوات الحكومية الليبية أطلقت ثلاثة صواريخ من طراز سكود أمس من منطقة سرت في اتجاه مدينة مصراتة الساحلية التي تسيطر عليها المعارضة.

وأضاف الحلف أن التقارير الأولية أوضحت أن الصواريخ سقطت في البحر على الأرجح أو على الشاطئ ولم يعلم الحلف عن سقوط جرحى أو قتلى أو وقوع أضرار.

أ م ر - ع ع (سيس)