الدبابات السورية تقصف اللاذقية وارتفاع عدد القتلى الى 34 .

Tue Aug 16, 2011 3:40pm GMT
 

(لإضافة تعليق فلسطيني وتصريح مسؤول تركي بشأن منطقة عازلة)

من خالد يعقوب عويس

عمان 16 أغسطس اب (رويترز) - قال نشطاء إن دبابات سورية قصفت اليوم الثلاثاء أحياء سكنية فقيرة للسنة بمدينة اللاذقية في اليوم الرابع لهجوم عسكري قتل العشرات وأجبر آلاف اللاجئين الفلسطينيين على الفرار.

ووصف مسؤول فلسطيني رفيع الهجوم العسكري على المدينة بأنه "جريمة ضد الانسانية" في إدانة عربية جديدة لحملة الرئيس بشار الأسد على المظاهرات الشعبية التي تطالب برحيله.

وبعد خمسة اشهر من الاضطرابات وسع الأسد الذي ينتمي إلى الاقلية العلوية في سوريا الهجوم العسكري على المدن والبلدات التي تمثل مركز الاحتجاجات منذ بدء شهر رمضان في الأول من أغسطس آب.

وقال احد السكان والذي يعيش قرب حيين سنيين بالمدينة لرويترز عبر الهاتف "تقصف نيران كثيفة من البنادق والانفجارات حي الرمل الفلسطيني (حيث يعيش لاجئون فلسطينيون) وحي الشعب هذا الصباح. هدأ الأمر وهناك صوت قذائف دبابات متقطعة الان."

وذكر اتحاد تنسيقيات الثورة السورية وهو جماعة للنشطاء أن ستة قتلوا في اللاذقية أمس مما يرفع عدد قتلى المدنيين في المدينة إلى 34 بينهم طفلة تبلغ من العمر عامين.

وندد مسؤول فلسطيني رفيع بالعنف الذي قالت الأمم المتحدة انه أجبر ما بين خمسة آلاف وعشرة آلاف فلسطيني على الفرار من مخيم الرمل للاجئين في اللاذقية.

وقال ياسر عبد ربه أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية لرويترز "القصف يجري من خلال البوارج البحرية والدبابات على بيوت من الصفيح وعلى أناس لا مكان لهم يلجأون إليه ولا حتى أي ملجأ يستطيعون الاحتماء فيه من هذه الاعمال."   يتبع