امريكا تحث النيجر على اعتقال المسؤولين الليبيين في القافلة

Tue Sep 6, 2011 7:49pm GMT
 

(لاضافة مقتبسات وتفاصيل وتصريحات بانيتا)

واشنطن 6 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت وزارة الخارجية الامريكية اليوم الثلاثاء ان الحكومة الامريكية تحث النيجر على اعتقال مسؤولين كبار من حكومة القذافي تعتقد انهم عبروا الحدود الى اراضيها في قافلة من ليبيا.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الامريكية فيكتوريا نولاند ان مسؤولي النيجر ابلغوا السفير الامريكي ان القافلة كانت تقل "12 أو اكثر" من كبار مسؤولي حكومة القذافي لكنهم لم يشيروا الى ما اذا كان القذافي نفسه من بينهم.

واضافت "وقد حثثنا المسؤولين النيجريين بقوة على اعتقال اعضاء النظام هؤلاء الذين قد يكونون عرضة للملاحقة القضائية لضمان مصادرة اي اسلحة يعثر عليها معهم وكذلك ضمان مصادرة اي ممتلكات رسمية تخص حكومة ليبيا من أموال ومجوهرات الى اخره حتى يمكن اعادتها الى الشعب الليبي."

وتابعت ان الولايات المتحدة حثت النيجر ايضا على العمل مع المجلس الوطني الانتقالي الليبي على ضمان خدمة مصالحه في تقديم ركاب القافلة الى العدالة.

وقالت نولاند "كلهم يخضعون لحظر السفر الذي فرضته الامم المتحدة ولهذا نحن نعمل عن كثب مع حكومة النيجر" مضيفة ان الحكومتين أجرتا "محادثات جيدة للغاية بخصوص ما ينبغي أن يحدث لهم".

ومضت قائلة "ما فهمناه هو انهم سيتخذون الاجراءات المناسبة حتى يمكنهم اتخاذ الخطوات اللازمة والعمل في المستقبل مع (المجلس الانتقالي) بشأن ما سيتم القيام به فيما يخص الاشخاص والممتلكات."

وكانت الولايات المتحدة علقت كل المساعدات غير الانسانية للنيجر عام 2009 بعد ان عدل الرئيس السابق محمد تانجا الدستور لتمديد حكمه لكنها استأنفت برامج المساعدة هذا العام بعد ان اطاح الجيش بتانجا وحل محله رئيس جديد عن طريق الانتخابات.

وقال مسؤولو النيجر ان منصور ضو المسؤول عن الامن الشخصي للقذافي عبر الحدود يوم الاحد وقال مسؤول في مجلس الامن القومي الامريكي ان الولايات المتحدة تعتقد ان القافلة تقل ايضا عدة شخصيات مهمة اخرى.   يتبع