مجلس الأمم المتحدة لحقوق الانسان يعقد جلسة بشأن سوريا يوم الإثنين

Thu Aug 18, 2011 11:29am GMT
 

(لاضافة خلفية)

جنيف 18 أغسطس اب (رويترز) - يعقد مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة جلسة طارئة يوم الاثنين بشأن أعمال العنف في سوريا بعد أن أيدت 24 دولة منها أربع دول عربية هي الأردن والكويت وقطر والسعودية مبادرة طرحها الاتحاد الأوروبي لعقد الاجتماع.

وذكر بيان للامم المتحدة أن الولايات المتحدة من بين الدول الاعضاء التي أيدت عقد جلسة خاصة للمجلس بشأن سوريا. وقالت مصادر في واشنطن إن الولايات المتحدة يتوقع أن تدعو هي والاتحاد الاوروبي الرئيس السوري بشار الاسد لترك السلطة.

وعقد مجلس حقوق الانسان جلسة خاصة أولى بشأن سوريا يوم 29 ابريل نيسان قبل أن تشتد حملة تشنها القوات السورية لقمع احتجاجات تطالب بالديمقراطية.

وكان المجلس المكون من 47 عضوا بدأ تحقيقا في انتهاكات لحقوق الانسان في ذلك الوقت.

وقال مبعوثون أمس إنه يتوقع أن تقترح نافي بيلاي المفوضة السامية لحقوق الانسان في الامم المتحدة وهي قاضية سابقة لجرائم الحرب في الامم المتحدة إحالة ملف سوريا إلى المحكمة الجنائية الدولية في كلمة تلقيها اليوم أمام مجلس الامن الدولي في نيويورك.

وقال الاسد للامين العام للامم المتحدة بان جي مون إن عمليات الجيش والشرطة ضد المحتجين توقفت لكن نشطاء قالوا إن إراقة الدماء لم تتوقف.

ي ا - ع ع (سيس)