سفير: بدء محادثات تجارية بين الاتحاد الاوروبي واندونيسيا في نوفمبر

Tue Jun 28, 2011 7:25pm GMT
 

بروكسل 28 يونيو حزيران (رويترز) - قال دبلوماسي اندونيسي كبير اليوم الثلاثاء ان اندونيسيا والاتحاد الاوروبي سيبدآن محادثات لاتفاق تجاري في نوفمبر تشرين الثاني سيربط اكبر اقتصاد في جنوب شرق اسيا مع اكبر سوق في العالم.

واشاد مسؤولون في قطاع التجارة والاعمال بالفرص التي سيتيحها اتفاق تقدر قيمته بحوالي 6.8 مليار يورو (9.7 مليار دولار) ويمكن ان يجعل 95 في المئة من السلع المتداولة بين المنطقتين تتحرك بدون جمارك ويحرر تدفقات الخدمات والاستثمار ويساعد على تنسيق لوائح المنافسة وحماية براءات الاختراع.

وجاء الحديث عن مثل هذا الاتفاق في حين تتسابق القوى التجارية -التي تتخلى عن الامال في التوصل لاتفاق تجاري عالمي- لابرام اتفاقات ثنائية مع الاسواق الواعدة.

وقال السفير الاندونيسي لدى الاتحاد الاوروبي عارف هافاس اوجروسينو لرويترز بعد الكشف عن تقرير يروج لفوائد اتفاقية ثنائية "سنبدأ المحادثات في نوفمبر على هامش اجتماع مجموعة العشرين. ربما يكون اخر اتفاق كبير للتجارة الحرة سيكون علينا اطلاقه."

واظهر التقرير الذي اعده مسؤولون كبار من الحكومة وقطاع الاعمال ان الميزان التجاري لاندونيسيا سيستفيد من الاتفاق الذي سيتيح في نفس الوقت فرصا استثمارية للشركات الاوروبية في دولة يبلغ عدد سكانها 240 مليون نسمة ويقدر نمو ناتجها المحلي الاجمالي على المدى الطويل بنسبة سبعة في المئة.

ع ع (قتص)