المعارضة الليبية تقول ان زعيمها العسكري قتل بالرصاص

Thu Jul 28, 2011 9:52pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل وخلفية)

بنغازي (ليبيا) 28 يوليو تموز (رويترز) - قال رئيس المجلس الوطني الانتقالي الذي يمثل المعارضة الليبية ان قائد الحملة العسكرية للمعارضة ضد معمر القذافي قتل برصاص مهاجمين اليوم الخميس.

واضاف زعيم المعارضة الليبية عبد الجليل مصطفى ان مهاجمين قتلوا عبد الفتاح يونس بعد استدعائه للمثول امام لجنة قضائية كانت تنظر في العمليات العسكرية.

وكان يونس ضمن مجموعة شاركت في انقلاب 1969 الذي جاء بالقذافي الى السلطة وكان وزيرا للداخلية قبل ان ينشق ويتولى منصبا بارزا في انتفاضة فبراير شباط.

وقال عبد الجليل للصحفيين في معقل المعارضة في بنغازي "وردت اخبار هذا اليوم تفيد تعرض اللواء يونس ورفيقيه لاطلاق نار من قبل مسلحين بعد ان استدعى اللواء للمثول امام لجنه قضائيه لتحقيق فى موضوعات تتعلق بالشأن العسكرى."

ولم يشعر بعض المعارضين بالراحة نحو قائد للجيش كان حتى فترة قصيرة مقربا من القذافي وكان يونس طرفا في نزاع بشأن قيادة قوات المعارضة.

وقال عبد الجليل ان يونس ضرب بالرصاص قبل ان يمثل أمام لجنة قضائية وتم القاء القبض على قائد الخلية المسلحة التي قتلت يونس.

ولم يتضح أين قتل يونس وحراسه أو كيف علم عبد الجليل بموتهم لكنه قال انه تبذل كل الجهود الممكنة للعثور على جثثهم.

وقال مراسل لرويترز انه بعد ذلك بوقت قصير اندفع مسلحون الى مجمع الفندق الذي كان عبد الجليل يتحدث فيه وأطلقوا النار في الهواء.

ر ف - ع ع (سيس)