الصين تسعى لدعم تعاونها النفطي مع شمال وجنوب السودان

Tue Aug 9, 2011 4:59pm GMT
 

(لاضافة المحادثات في جنوب السودان)

جوبا 9 أغسطس اب (رويترز) - قال وزير الخارجية الصيني يانغ جيه تشي إن الصين تعهدت بدعم السودان وجمهورية جنوب السودان ومساعدة الدولتين على تطوير صناعتهما النفطية مع سعي بكين بقوة وراء الموارد الطبيعية في أفريقيا.

وزار يانغ جوبا عاصمة جنوب السودان اليوم الثلاثاء وهو من أوائل المسؤولين الأجانب الكبار الذين يزورون الجنوب منذ أن أصبح دولة مستقلة الشهر الماضي.

واحتفظت الصين بروابط اقتصادية وسياسية قوية مع شمال السودان طوال الحظر التجاري الأمريكي وتريد الآن الوصول إلى الجنوب بعد انفصاله عن الخرطوم من خلال استفتاء بمقتضى إتفاق سلام في عام 2005.

وقال يانغ للصحفيين بعد أن التقى رئيس جمهورية جنوب السودان سلفا كير "أوجه التوافق بين اقتصاد البلدين كبيرة ونريد أن نرى تعاونا جيدا في مجالات مثل الزراعة وإنشاءات البنى التحتية وإنتاج النفط."

واضاف دون مزيد من التحديد "سنمنح مساعدات للسودانيين في نطاق قدرتنا على المساهمة في رفع مستويات معيشتهم."

وكان يانغ تعهد في وقت سابق في الخرطوم بمزيد من دعم شمال السودان وبصفة خاصة في مجالات النفط والتعدين والزراعة.

وقال علي أحمد كرتي وزير الخارجية السوداني في وقت متأخر أمس الإثنين بعد أن إلتقى يانغ مع الرئيس عمر حسن البشير في الخرطوم إن السودان منح شركة النفط الوطنية الصينية سي.إن.بي.سي حقوق التنقيب عن النفط في ثلاث مناطق إمتياز جديدة.

وأضاف كرتي أن الصين تعهدت بتطوير اكثر من حقل نفطي جديد في السودان دون أن يدلي بمزيد من التفاصيل.   يتبع