بايدن: لا مؤشرات على أن الاعتداء على سفارة بريطانيا في طهران مدبر

Thu Dec 1, 2011 5:29pm GMT
 

أربيل (العراق) أول ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال جو بايدن نائب الرئيس الأمريكي اليوم الخميس إنه لم ير ما يشير إلى أن الاعتداء على السفارة البريطانية في طهران هذا الأسبوع كان عملا من تدبير السلطات الإيرانية ولكن الاعتداء مثال آخر يبرز سبب كون إيران دولة "مارقة".

وقلل بايدن في ختام زيارة للعراق استمرت ثلاثة أيام من خطر استغلال إيران رحيل القوات الأمريكية بحلول نهاية العام.

وقال لرويترز في مقابلة "لا يوجد لدي ما يبين كيف.. أو هل كان (الاعتداء) مدبرا... لكن ما أعرفه هو أنه مثال آخر للعالم وللمنطقة على أن هؤلاء الناس منبوذون دوليا من الاساس."

واضاف أن خطر امتداد عدم الاستقرار في سوريا عبر الحدود ليس سببا لبقاء الرئيس السوري بشار الأسد في السلطة.

أ م ر - ع ع (سيس)