الجاسر.. الاقتصاد السعودي سينمو 6% في 2012 ولا مخاوف بشأن الصين

Mon Apr 2, 2012 6:32am GMT
 

(إعادة لخبر ارسل الليلة الماضية دون تغيير في النص)

من إبراهيم المطوع

الرياض أول ابريل نيسان (رويترز) - قال وزير الاقتصاد السعودي محمد الجاسر إنه يتوقع نموا اقتصاديا عند ستة بالمئة هذا العام لأكبر مصدر للنفط في العالم وأكبر اقتصاد عربي كما يتوقع أن يبدأ معدل التضخم في الانخفاض خلال الفترة المقبلة.

وأضاف الجاسر في تصريحات للصحفيين على هامش ندوة عقدها مساء اليوم في الرياض للحديث عن رؤيته بشأن مستقبل الاقتصاد السعودي أنه لا توجد مخاوف قريبة بشأن تأثير تباطؤ الاقتصاد الصيني على نمو الاقتصاد السعودي مستبعدا أن تستفحل وتيرة ذلك التباطؤ.

وفي رد على سؤال حول توقعاته للنمو الاقتصادي هذا العام قال "نحن في البداية طبعا ولكن المؤشرات...(تشير إلى أنه) سيكون 6 بالمئة إذا استمرت المؤشرات كما هي عليه الآن."

ونما الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي للمملكة بنسبة 6.8 بالمئة في 2011 وتوقع محللون في استطلاع أجرته رويترز أن يتباطأ النمو في العام القادم لأسباب من بينها ضعف التوقعات الاقتصادية العالمية لكنه سيبقى عند مستوى مريح يبلغ أربعة بالمئة.

ولم يستبعد المحللون احتمال ارتفاع ذلك الرقم مع زيادة السعودية إنتاجها من النفط لتعويض النقص في المعروض في ظل العقوبات المفروضة على إيران.

وأشار الجاسر إلى أنه لا توجد مخاوف قريبة بشأن تأثير تباطؤ الاقتصاد الصيني - الذي تراجع من 8.5 بالمئة إلى 6.5 بالمئة الشهر الماضي - على النمو الاقتصادي السعودي.

وقال في رد على سؤال لرويترز "إذا استفحل (التباطؤ الصيني) فسيؤثر على الاقتصاد العالمي وقد يؤثر هذا على الطلب على نفطنا ومنتجاتنا ولكن يبدو أن الصين مقبلة على تراجع هاديء للنمو الاقتصادي ولذا لست قلقا."   يتبع