معادن السعودية تبدأ الإنتاج الأولي لمصانع الفوسفات في رأس الزور

Sat Jun 18, 2011 7:31am GMT
 

الرياض 18 يونيو حزيران (رويترز) - قالت شركة التعدين العربية السعودية (معادن) اليوم السبت إنها بدأت الإنتاج الأولي لمشروع مشترك بينها وبين سابك لإنتاج الفوسفات في مدينة رأس الزور تقدر طاقته الإنتاجية السنوية عند ثلاثة ملايين طن.

وقال بيان نشر على موقع البورصة السعودية على الإنترنت إن شركة معادن للفوسفات وهي مشروع مشترك بين معادن وبين الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك" بنسبة 70% لمعادن و 30% لسابك "بدأت يوم أمس الجمعة الموافق 17-06- 2011 الإنتاج الأولي من الخطوط الأولى في كل من مصنع ثنائي فوسفات الأمونيوم ومصنع حامض الفسوفوريك ومصنع حامض الكبريتيك (SAP) في مدينة رأس الزور للصناعات التعدينية بالمنطقة الشرقية."

وأضاف البيان "سيتم زيادة معدل الإنتاج تدريجيا بعد تشغيل بقية خطوط الإنتاج في المصانع وصولا إلى الطاقة التصميمية للمشروع التي تقدر بحوالي 3 ملايين طن سنويا من سماد ثنائي فوسفات الامونيوم."

وتعمل معادن أساسا في استخراج الذهب وتعكف حاليا على توسعة أنشطتها من خلال تطوير مشروع فوسفات ومشروع ألومنيوم ومن المرجح أن تبدأ في إنتاج الألومنيوم خلال 2013.

كانت الراجحي المالية قالت في أكتوبر تشرين الأول إن من المتوقع أن تكون عمليات الشركة في مجال إنتاج الفوسفات والألومنيوم من أبرز العوامل الدافعة للنمو في المرحلة المقبلة.

ووفقا للبيان يتكون مصنع ثنائي فوسفات الأمونيوم من أربعة خطوط إنتاج فيما يتكون مصنعا حامض الفسوفوريك وحامض الكبريتيك من ثلاثة خطوط إنتاج لكل منهما.

وتأسست معادن عام 1997 ويبلغ رأسمالها المدفوع 9.25 مليار ريال ويضم كبار مساهميها صندوق الاستثمارات العامة السعودي الذي يمتلك حصة قدرها 50 بالمئة والمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية بحصة 8.3 بالمئة والمؤسسة العامة للتقاعد بحصة قدرها خمسة بالمئة.

م ر