مصر تنتظر جمع محصول القمح الروسي الجديد قبل الشراء

Wed Jun 22, 2011 8:22pm GMT
 

(لإضافة تعليق تجار وخلفية)

القاهرة 22 يونيو حزيران (رويترز) - قالت الهيئة العامة للسلع التموينية في مصر اليوم الأربعاء إنها أرجأت شراء أي قمح روسي إلى حين جمع المحصول الروسي الجديد في يوليو تموز حتى يمكنها ان تضمن أن المشتريات تستوفي الشروط المصرية.

وقال نعماني نعماني نائب رئيس الهيئة إنه تقرر تأجيل مشتريات القمح الروسي لحين جمع المحصول الروسي الجديد وحتى تضمن الهيئة أنها تستوفي الشروط.

وتخطط روسيا ثالث أكبر بلد مصدر للقمح في العالم سابقا لرفع الحظر على صادرات القمح من الأول من يوليو بعد أن فرضته في أغسطس آب من العام الماضي عقب أسوأ موجة جفاف في قرن دمرت المحاصيل.

ومن الناحية النظرية فإن ذلك يتيح لمصر شراء حبوب روسية قبل جمع محصول العام الحالي.

لكن قال نعماني إن مبيعات المحصول الجديد من المنتظر أن تبدأ في أغسطس آب وحينئذ قد تتعاقد الهيئة على مشتريات. وأضاف أن الهيئة طلبت أن تكون المشتريات من موسم أغسطس 2011 وليس قبل ذلك.

وأضاف أن الغرض من التزام الحذر هو الحصول على القمح الروسي الأعلى جودة بأفضل الأسعار.

ورحبت مصر أكبر بلد مستورد للقمح في العالم برفع الحظر على صادرات الحبوب الروسية لكنها استثنت القمح من أصل روسي من أحدث مناقصة في 14 من يونيو حزيران وهي المرة الأولى في أربعة أشهر التي اشترت خلالها حبوبا من السوق العالمية.

وقال بعض التجار الأوروبيين إن توقف مصر عن شراء القمح الروسي قد يدعم مشترياتها من أوروبا والولايات المتحدة ويرفع الأسعار.   يتبع