3 آب أغسطس 2011 / 16:23 / بعد 6 أعوام

الأسهم المصرية تتراجع مع محاكمة مبارك وهبوط معظم أسواق الخليج

من باتريك ور ونادية سليم

القاهرة/دبي 3 أغسطس اب (رويترز) - تراجعت الأسهم المصرية مقتربة من أدنى مستوى لها في 13 أسبوعا حيث أدت محاكمة الرئيس السابق حسني مبارك إلى تنامي الغموض السياسي في البلاد اليوم الأربعاء بينما دفع سهم بنك أبوظبي التجاري مؤشر الإمارة للصعود بعد عودة البنك لتحقيق أرباح.

وأغلقت معظم أسواق الأسهم في الخليج على انخفاض بينما كان التداول ضعيفا في القاهرة حيث كان معظم المتعاملين يتابعون جلسة المحاكمة عبر شاشات التليفزيون.

ومبارك هو أول حاكم عربي يظهر في المحكمة منذ اندلاع الاحتجاجات في المنطقة وقال محللون إنه لم يتضح بعد ما إذا كانت المحاكمة ستؤدي إلى مصالحة أو تفجر خلافات.

وقال أكرم عنوس الخبير لدى المال كابيتال في دبي “بالنسبة لأمثالنا في السوق فإن الغموض يعد دائما مبررا للبيع سواء كان هناك سبب أم لا.

”تريد الأسواق محاكمة سلسة ونتائج غير خلافية ولكن حتى يحدث ذلك فمن المرجح ان تظل قلقة في ظل استمرار هذا الوضع.“

وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية ‪.EGX30‬ بنسبة 0.9 في المئة مسجلا أدنى مستوى له منذ الثامن من مايو آيار. وهبط المؤشر 6.5 في المئة منذ 17 من يوليو تموز ويرجع ذلك بشكل رئيسي إلى المخاوف المتعلقة بالغموض السياسي.

وانخفض سهم موبينيل 2.1 في المئة. وطالب أحد المحامين في محاكمة مبارك بحضور ممثلين عن شركات الاتصالات الثلاث الرئيسية للمحكمة للتحدث عن انقطاع الاتصالات خلال الثورة التي أطاحت بمبارك.

وتعرضت الأسهم المصرية أيضا لضغوط بعد هبوط الأسهم العالمية صوب أدنى المستويات في خمسة أشهر اليوم مع تنامي المخاوف من أن خفض الإنفاق وركود الإنتاج سيطيلان امد التباطؤ الاقتصادي العالمي ويفاقمان أزمة ديون أوروبا.

وفي الامارات ساعد سهم بنك أبوظبي التجاري المؤشر العام لسوق أبوظبي ‪.ADI‬ على الصعود 0.2 في المئة محققا مكاسب لليوم الثالث.

وارتفع سهم البنك 0.3 بالمئة لتبلغ مكاسبه 49 بالمئة منذ بداية العام حتى الآن. وحقق البنك 357 مليون دولار ربحا من بيع حصة في بنك ار.اتش.بي كابيتال الماليزي واعلن عن تحقيق أرباح فصلية قدرها 364.9 مليون دولار.

وهبطت معظم أسواق الخليج بفعل مخاوف عالمية.

وقال يوسف قسنطيني المحلل المالي المقيم في السعودية ”التداولات منخفضة لكن السبب الرئيسي وراء الضغوط في السوق يتمثل في إدراك أن النمو الاقتصادي العالمي سيواجه صعوبات.“

وتراجع المؤشر السعودي الرئيسي 0.3 في المئة لتزداد خسائره في عام 2011 إلى ثلاثة في المئة.

وأضاف قسنطيني أنه من المرجح أن يستمر المؤشر السعودي في الاتجاه النزولي في الأسبوعين القادمين لكنه سيظل يتحرك في نطاق ضيق نسبيا.

وانخفضت الأسهم بشكل عام وتصدر سهم زين السعودية الأسهم الهابطة وخسر 0.8 في المئة.

وهبط سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 0.2 في المئة ليدفع مؤشر قطاع البتروكيماويات للانخفاض 0.5 في المئة.

وانخفض مؤشر سوق دبي 0.6 في المئة مع تراجع سهم شركة الامارات للاتصالات المتكاملة (دو) 0.3 في المئة رغم إعلان الشركة عن صافي أرباح فصلية تجاوز التوقعات.

وقال ساشين موهيندرا النائب الأول للرئيس ومدير المحافظ في شركة أبوظبي للاستثمار ”نحتاج أن نرى عمليات شراء من الاجانب وهي ضعيفة في الوقت الحالي.“

وأضاف ”الاثرياء لديهم حساسية شديدة تجاه التطورات العالمية. نحتاج لتواصل عمليات الشراء حتى تتعزز السوق.“

وهبط مؤشر سوق مسقط للأوراق المالية ‪.MSI‬ بنسبة 0.9 في المئة ومؤشر بورصة قطر ‪.QSI‬ بنسبة 0.4 في المئة.

وفيما يلي إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

مصر.. تراجع المؤشر 0.8 في المئة إلى 4923 نقطة.

أبوظبي.. ارتفع المؤشر 0.2 في المئة إلى 2650 نقطة.

السعودية.. هبط المؤشر 0.3 في المئة إلى 6424 نقطة.

دبي.. انخفض المؤشر 0.6 في المئة إلى 1527 نقطة.

سلطنة عمان.. تراجع المؤشر 0.9 في المئة إلى 5758 نقطة.

قطر.. هبط المؤشر 0.4 في المئة إلى 8398 نقطة.

الكويت.. انخفض المؤشر 0.1 في المئة إلى 6068 نقطة.

البحرين..تراجع المؤشر 0.02 في المئة إلى 1284 نقطة.

ع ر- م ل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below