صعود معظم الأسواق الخليجية وهبوط أحجام التداول قبل النتائج

Tue Jul 5, 2011 3:44pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 5 يوليو تموز (رويترز) - ارتفع المؤشر العام لسوق أبوظبي ‭.ADI‬ للجلسة الثالثة على التوالي اليوم الثلاثاء مدعوما بأسهم البنوك لكن التعاملات المحدودة حالت دون حدوث تحركات كبيرة مع انتظار المستثمرين عوامل تنشيط جديدة بينما صعدت أيضا معظم أسواق الخليج الأخرى.

وصعد المؤشر 0.5 في المئة مسجلا أعلى مستوى في أسبوعين. وارتفع سهم بنك أبوظبي التجاري 2.2 في المئة ومصرف أبوظبي الاسلامي 2.4 في المئة.

وقال ماثيو ويكمان العضو المنتدب للسيولة والتعاملات المرتبطة بالاسهم لدى المجموعة المالية-هيرميس "عززت السوقان وضعيهما بشكل جيد .. تفصلنا أربعة أسابيع على الأرجح عن نتائج الشركات الكبرى وسوف تظل التعاملات متقلبة في نطاق ضيق حتى ذلك الحين."

وأضاف "استعد المستثمرون للنتائج لكنهم يحتاجون إلى دلائل على نمو الأرباح قبل تكوين مراكز جديدة."

وزاد مؤشر دبي ‭.DFMGI‬ بنسبة 0.2 في المئة مسجلا أعلى مستوى في أسبوعين لكن أحجام التداول تراجعت لأدنى مستوى في ثلاثة اسابيع.

وارتفع سهم أرامكس لخدمات الامداد والتموين 0.6 في المئة وسهم سوق دبي المالي 0.8 في المئة وسهم بنك الامارات دبي الوطني 1.6 في المئة.

وأغلق مؤشر بورصة قطر ‭.QSI‬ مرتفعا 0.2 في المئة مسجلا مستوى مرتفعا جديدا في ستة أسابيع.

وتجاوز عدد الرابحين عدد الخاسرين بواقع 12 إلى ستة. وارتفع سهم مصرف قطر الاسلامي 1.5 في المئة وسهم صناعات قطر 0.4 في المئة.   يتبع