شيوبله: إصلاح منطقة اليورو ربما يتطلب تغييرات "كبيرة" في المعاهدة

Mon Sep 5, 2011 6:43pm GMT
 

برلين 5 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال وزير المالية الألماني فولفجانج شيوبله اليوم الإثنين إن تعزيز هياكل منطقة اليورو سيستغرق وقتا وربما يتطلب تغييرات مهمة في المعاهدة.

وأعرب شيوبله في مقال نشر بالموقع الالكتروني لصحيفة الفايننشال تايمز عن قلقه تجاه مطالبة منطقة اليورو "بوثبة مفاجئة" صوب اتحاد مالي ومسؤولية مشتركة قائلا إن مثل هذه الخطوات لن تحل أزمة منطقة اليورو ويمكن أن تجعل الأمور أكثر سوءا.

وأضاف "تتحرك أوروبا دائما إلى الأمام خطوة واحدة في وقت ما وينبغي عليها أن تستمر في ذلك.

"لا يعني ذلك أن السياسة المالية في منطقة اليورو لا ينبغي أن تصبح تدريجيا أكثر مركزية. يجب أن تصبح كذلك طالما أن هذه العملية شرعية من خلال تفويض ديمقراطي قوي. لكن تعزيز هيكل منطقة اليورو سيحتاج وقتا. ربما يتطلب تغييرات كبيرة في المعاهدة لن تحدث في ليلة واحدة."

وقال إن هناك إجماعا على نطاق واسع على أن الأسواق تحتاج إلى تنظيم قوي لكن قوة الدفع بين مجموعة العشرين يبدو أنها تتضاءل.

وتابع "وفي هذا السياق ربما يصبح من الضروري للدول الرئيسية أن تمضي قدما من طرف واحد في مجالات محددة."

وقال "أدخلت ألمانيا العام الماضي حظرا محدودا مثيرا للجدل على البيع على المكشوف. أرى اليوم فرض ضريبة على صفقات مالية في أوروبا كحالة أخرى لاتجاه لضبط الايقاع من جانب بعض الرواد المهمين."

ع ر - ع ع (قتص)