محافظ المركزي السوداني: طلبنا ودائع من دول عربية

Thu Sep 15, 2011 7:23pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

الدوحة 15 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال محافظ البنك المركزي السوداني محمد خير الزبير إنه طلب من دول عربية اليوم الخميس إيداع أموال في البنك المركزي والبنوك التجارية في السودان بعد انفصال الجنوب في الآونة الأخيرة.

وقال الزبير لرويترز بعد اجتماع لمحافظي البنوك المركزية العربية في العاصمة القطرية الدوحة "طلبت من المحافظين ايداع بعض الاحتياطيات في البنك المركزي والبنوك التجارية السودانية."

وأضاف أنه لم يطلب مبلغا محددا لكنه قال "نحتاج حوالي أربعة مليارات دولار هذا العام."

وفقد الشمال 75 بالمئة من إنتاج النفط السوداني البالغ 500 ألف برميل يوميا بعد استقلال الجنوب في يوليو تموز بموجب اتفاقية السلام المبرمة في عام 2005 والتي أنهت عقودا من الحرب الأهلية.

وتضرر السودان جراء أزمة اقتصادية مع ارتفاع التضخم إلى ما يزيد عن مثليه منذ نوفمبر تشرين الثاني إضافة إلى حظر تجاري أمريكي وشح في الدولارات مما أدى إلى زيادة تكلفة الواردات وتضرر المواطنين العاديين الذين يعانون بالفعل من صعوبات بعد أعوام من الصراع.

وهبط الجنيه السوداني إلى مستوى متدن جديد أمام الدولار اليوم وسط شح في النقد الأجنبي بينما تسارع معدل التضخم إلى 21.1 في المئة في أغسطس آب نظرا للارتفاع الكبير في أسعار الغذاء.

وقال الزبير "لدينا الآن برنامج طوارئ مدته ثلاث سنوات سيواجه بشكل أساسي هذه المشكلة. ففي غضون ثلاث سنوات أعتقد أننا نستطيع ضبط اقتصادنا مجددا. نقوم بوضع سياسات نقدية وتنويع إنتاجنا وبصفة خاصة في الزراعة والصناعة لاحلال الواردات وزيادة الصادرات."

وأضاف "على الجانب المالي سيكون هناك خفض كبير في الإنفاق الحكومي بأكثر من 25 في المئة هذا العام.   يتبع