27 حزيران يونيو 2011 / 17:43 / بعد 6 أعوام

المؤشر المصري يهبط بفعل مبيعات في نهاية السنة المالية وتباين الخليج

من سارة ميخائيل ونادية سليم

القاهرة/دبي 27 يونيو حزيران (رويترز) - تراجعت البورصة المصرية اليوم الإثنين مع قيام المستثمرين بجني الأرباح في نهاية السنة المالية متشجعين بتوقعات اقتصادية متفائلة في حين هبط المؤشر العماني لأدنى مستوى في أربعة أسابيع.

وقال متعامل لدى فاروس للأوراق المالية ”يرجع 90 في المئة من هذا الهبوط إلى جني أرباح من جانب المستثمرين الأفراد والمؤسسات المحلية مع قرب إنتهاء السنة المالية.“

وانخفض المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية إي.جي.إكس 30 ‪.EGX30‬ بنسبة 1.2 في المئة مسجلا أدنى إغلاق منذ الثاني من يونيو حزيران. ولا يزال المؤشر مرتفعا تسعة في المئة فوق مستوي 4934 نقطة المتدني الذي سجله في أوائل مايو آيار.

وتمتد السنة المالية في مصر من الأول من يوليو تموز حتى 30 يونيو.

وتراجع سهم البنك التجاري الدولي 3.1 في المئة وسهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة 1.2 في المئة.

وقال متعاملون إن سهمي النساجون الشرقيون وسيدي كرير للبترول كانا من بين أكثر خمسة أسهم نشاطا على قائمة المؤشر نظرا لتحويلات حيازات في الشركتين بين بنوك محلية تسيطر عليها الدولة.

وأشار المتعاملون أيضا إلى مذكرات بحثية تركز على تباطؤ الاقتصاد المصري وتوقعات باستمرار ضعف الجنيه المصري الذي تراجع أمام الدولار الأسبوع الماضي.

وهوى سهم بنك ظفار العماني لأدنى مستوى في 11 شهرا بعدما ألزمته محكمة بدفع 26.1 مليون ريال (76.8 مليون دولار) في دعوى رفعها بنك عمان الدولي.

وهبط سهم بنك ظفار 4.9 بالمئة بينما ارتفع سهم بنك عمان الدولي 0.8 في المئة.

وتتعلق الدعوى بخلاف بين بنك عمان الدولي ومجموعة علي رضا حيث يدعي البنك أن المجموعة تملك 1.93 مليون سهم من أسهم بنك ظفار وأنها رهنت هذه الأسهم لصالحه.

وانخفض مؤشر سوق مسقط للأوراق المالية ‪.MSI‬ بنسبة 0.9 بالمئة مسجلا أدنى اغلاق منذ 29 مايو ايار.

وقال كاناجا صندر مدير البحوث في الخليجية بادر لأسواق المال ”انخفض مؤشر عمان على خلفية عمليات بيع للاسهم القيادية... بدأ المستثمرون يأخذون في اعتبارهم توقعات نتائج الربع الثاني.“

وانخفض سهم بنك مسقط 0.7 بالمئة.

وانخفض المؤشر العام لسوق أبوظبي ‪.ADI‬ بنسبة 0.5 بالمئة مسجلا أدنى اغلاق منذ 12 يونيو حزيران مع هبوط أسهم القطاع العقاري.

وتراجعت سهم الدار العقارية 1.6 بالمئة وسهم صروح العقارية 2.4 بالمئة بينما فقد سهم دانة غاز 3.3 بالمئة.

وقال هيثم عرابي الرئيس التنفيذي ومدير المحافظ في جلف مينا للاستثمارات البديلة ”هذه (بعض) الأسهم التي فشلت في الانضمام لمؤشر إم.إس.سي.آي.. هذه هي الأسهم القيادية التي كان يعتمد عليها الجميع.“

وأضاف ”لا نتوقع نتائج جيدة منها للربع الثاني ولا يوجد تعاف في القطاع العقاري ولذا ترى الناس تبيع.“

وارتفع مؤشر بورصة قطر ‭.QSI‬ بنسبة 0.5 بالمئة إلى 8250 نقطة مقلصا خسائره في يونيو إلى 1.5 بالمئة.

وفاق عدد الرابحين الخاسرين بواقع 14 إلى خمسة. وارتفع سهم بنك قطر الوطني اثنين بالمئة وسط تعاملات هزيلة وأدى ضعف التداول لتضخم حركات الأسهم.

وفيما يلي إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

مصر.. انخفض المؤشر 1.2 في المئة إلى 5376 نقطة.

سلطنة عمان.. تراجع المؤشر 0.9 في المئة إلى 5954 نقطة.

أبوظبي.. هبط المؤشر 0.5 في المئة إلى 2704 نقاط.

قطر.. ارتفع المؤشر 0.5 في المئة إلى 8250 نقطة.

دبي.. زاد المؤشر 0.3 في المئة إلى 1526 نقطة.

الكويت.. تراجع المؤشر 0.1 في المئة إلى 6254 نقطة.

السعودية.. هبط المؤشر 0.07 في المئة إلى 6507 نقاط.

البحرين.. انخفض المؤشر 0.6 في المئة إلى 1330 نقطة.

ع ر - ع ع (قتص)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below