صاروخ سويوز روسي يضع قمرين اوروبيين في المدار

Fri Oct 21, 2011 4:02pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل)

كورو (جيانا الفرنسية) 21 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - انطلق صاروخ سويوز روسي بنجاح من جيانا الفرنسية اليوم الجمعة حاملا أول قمرين صناعيين في نظام جاليليو الاوروبي العالمي لتحديد المواقع وهي مهمة ستعيد رسم خريطة المنافسة التجارية في الفضاء.

وبإطلاق الصاروخ من القاعدة الفضائية الأوروبية في امريكا الجنوبية تصبح هذه المرة الاولى التي يتم فيها اطلاق سويوز من خارج قواعد الاتحاد السوفيتي السابق. وانطلق الصاروخ سويوز للمرة الاولى في عام 1966 وتعود جذوره إلى الصواريخ عابرة القارات في المراحل الاولى من الحرب الباردة.

وانطلق الصاروخ الساعة 7.30 صباحا بالتوقيت المحلي (1030 بتوقيت جرينتش) من القاعدة قرب كورو في جيانا الفرنسية على الساحل الشمالي الشرقي من امريكا الجنوبية وانفصل قمرا جاليليو بعد ذلك باربع ساعات. ولم تؤثر الامطار الغزيرة على العملية.

وقال جين يفيس لي جول رئيس شركة اريان سبيس لاطلاق الصواريخ في بيان بعد الاطلاق إن "فصلا جديدا بدأ في تاريخ اوروبا".

وتعين تاجيل الاطلاق لمدة 24 ساعة أمس الخميس بعد اكتشاف تسرب من صمام في نظام تزويد الصاروخ بالوقود. ويمثل الاطلاق تتويجا لأكثر من عقد من التخطيط.

وقال مفوض الاتحاد الاوروبي المسؤول عن الصناعة وسياسة الفضاء انتونيو تاجاني انه سيتم الاعلان عن مناقصة جديدة اليوم الجمعة بشان ستة او ثمانية اقمار صناعية لمجموعة جاليليو.

واضاف ان المفوضية تريد خفض تكلفة نظام جاليليو بمقدار 500 مليون يورو (695 مليون دولار).

ويهدف نظام جاليليو بمجرد اكتمال تشغيله بشكل كامل في وقت لاحق خلال العقد الحالي الى اعطاء الاوروبيين استقلالا عن نظام تحديد المواقع العالمي الذي تسيطر عليه الحكومة الامريكية. وتقول روسيا انها اكملت حديثا نظاما مشابها خاصا بها.

س ع - (عم) (من)