مقتل مسلح بعد اطلاق رصاص في وزارة الدفاع في استونيا

Thu Aug 11, 2011 6:53pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل ومقتبسات)

طالين 11 أغسطس اب (رويترز) - قال مسؤولون اليوم الخميس إن رجلا أطلق الرصاص وفجر قنبلة دخان في وزارة الدفاع في العاصمة الإستونية طالين اليوم الخميس ثم لقي حتفه حين اقتحمت الشرطة المبنى.

وقال مكتب الإدعاء في بيان إن رجلا يحمل سلاحا ناريا اقتحم مبنى وزارة الدفاع في وسط العاصمة طالين. وألقى الرجل قنبلة دخان داخل المبنى واحتجز رهينتين لكن جرى اطلاق سراحهما فيما بعد.

واضاف بيان مكتب الادعاء "لقي الرجل المجهول الذي اقتحم مبنى وزارة الدفاع بعد قليل من الساعة الثالثة عصر اليوم حتفه خلال العملية المشتركة التي نفذتها الشرطة والشرطة الامنية.. لم تقع اي اصابات بخلاف ذلك."

وقالت متحدثة باسم مكتب الإدعاء إن المشتبه به وهو من مواليد عام 1954 أطلق النار على نفسه.

ولكن متحدثا باسم وزارة الدفاع قال إن الرجل قتل بالرصاص أثناء عملية الشرطة.

ونقلت صحيفة بوستيميز عن مارتن اربو مفتش الشرطة الامنية قوله انه لا يمكنه القول ان الرجل خدم في الجيش.

واضاف للصحيفة "لا توجد معلومات تؤكد ذلك.. هذا الرجل لم يرتد زيا عسكريا."

ومثل هذه الحوادث نادرة للغاية في استونيا وهي دولة سوفيتية سابقة استقلت عام 1991 وانضمت الى الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الاطلسي في 2004.

وكانت اخر اضطرابات شهدتها طالين في عام 2007 حين قام شبان ناطقون بالروسية بأعمال شغب ونهب في وسط المدينة على مدى يومين بعد أن وضعت السلطات تمثالا لجندي من الجيش السوفيتي في مقبرة بعد ان كان مقاما في وسط المدينة.

س ع - ع ع (سيس)