4 تشرين الثاني نوفمبر 2011 / 13:08 / بعد 6 أعوام

تلفزيون-استمرار الاحتجاجات بسوريا ومقتل ثمانية رغم الخطة العربية

القصة 5250

ادلب وحمص في سوريا

تصوير حملت على الانترنت على انها مصورة في 4 نوفمبر تشرين الثاني 2011

الصوت طبيعي

المدة 3.02 دقيقة

المصدر موقع اجتماعي على الانترنت

القيود لا يوجد

مقدمة - لقطات فيديو وضعت على الانترنت تظهر احتجاجات مناهضة للرئيس السوري بشار الاسد بعد صلاة الجمعة في الوقت الذي قال فيه شهود ان القوات الحكومية قتلت ثمانية اشخاص على الاقل واصابت عشرات بجروح.

اللقطات

ادلب في سوريا

1 الوف الاشخاص يحتجون في الشوارع ويصفقون بايديهم ويكبرون وبالون اسود يطير في الهواء.

حمص في سوريا

2 محتجون متجمعون في منطقة تدمر في حمص وعلمان سوريان كبيران والمحتجون يهتفون مرددين الشعارات المناهضة للاسد ويرفعون لافتة تطالب بالحرية.

3 لقطتان لمحتجين متجمعين في القصور يلوحون باعلام سورية كبيرة ويهتفون قائلين ان ثورة سوريا ثورة كرامة وحرية ويكبرون ويوحدون ويصفون الاسد بأنه عدو الله.

4 لقطتان من أعلى لمحتجين في دير بعلبة بحمص يهتفون مرددين الشعارات المطالبة بالحرية.

القصة - خرج ألوف المحتجين إلى الشوارع في مختلف المدن السورية اليوم الجمعة للاحتجاج ضد حملة قمع حكومية عنيفة وسط تقارير بشأن سقوط المزيد من الضحايا الأمر الذي يلقي بالشكوك بشأن ما إذا كان بإمكان خطة الجامعة العربية إنهاء شهور من إراقة الدماء.

وقال نشطاء إن قوات الامن السورية قتلت ثمانية أشخاص على الأقل وأصابت عشرات بجروح أثناء قمع الاحتجاجات بعد صلاة الجمعة.

وأظهرت لقطات فيديو وزعها نشطاء مناهضون للأسد عبر مواقع اجتماعية على الانترنت ما يعتقد أنهم ألوف السوريين في بلدات ومدن يتظاهرون ضد نظام الاسد في ادلب بشمال غرب البلاد وفي مناطق مختلفة من حمص في الغرب.

واظهرت اللقطات الوف الاشخاص يلوحون بالاعلام ويهتفون مرددين الشعارات المناهضة للاسد.

ولا يتسنى لرويترز التحقق من محتوى اللقطات من مصدر مستقل.

وتحظر السلطات السورية عمل معظم وسائل الاعلام المستقلة في البلاد مما يجعل من الصعب التحقق من تقارير وقوع عنف.

ويأتي العنف على الرغم من اتفاق الحكومة السورية مع جامعة الدول العربية هذا الاسبوع على وقف إطلاق النار وبدء محادثات مع المعارضة.

وتقول الامم المتحدة إن أكثر من ثلاثة آلاف شخص قتلوا منذ بدء الانتفاضة على حكم عائلة الاسد الممتد منذ 41 عاما.

وتلقي السلطات السورية بالمسؤولية على متشددين إسلاميين وعصابات مسلحة تقول إنها قتلت 1100 فرد من الجيش والشرطة.

وتزيد العقوبات الغربية والانتقادات المتزايدة من تركيا ومن جيران سوريا العرب الضغوط على دمشق لإنهاء إراقة الدماء.

وقالت الولايات المتحدة أمس إنها لم تر دليلا على أن سوريا تتخذ خطوات لتنفيذ خطة الجامعة العربية.

تلفزيون رويترز س ع

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below