28 تشرين الأول أكتوبر 2011 / 17:44 / بعد 6 أعوام

تلفزيون-المحتجون السوريون يطلبون الحماية الدولية مجددا ومقتل 24

القصة 5205

درعا وحمص وحوران في سوريا

تصوير حملت في 28 أكتوبر تشرين الأول 2011

الصوت طبيعي

المدة 2.53 دقيقة

المصدر موقع اجتماعي على الانترنت

القيود لا يوجد

مقدمة - لقطات فيديو لم يتم التحقق من صحتها وضعت على الانترنت تظهر احتجاجات عارمة مناهضة للرئيس السوري بشار الاسد.

اللقطات

لقطات يعتقد انها صورت في درعا بسوريا

1 شخص غير ظاهر في الكاميرا يعرض ملصقا عليه كتابة بالعربية.

2 الوف يرددون الهتافات المناهضة للاسد.

3 شخص غير ظاهر في الكاميرا يعرض ملصقا عليه كتابة بالعربية.

4 مزيد من اللقطات لمتظاهرين يهتفون ويحملون صورا ولافتات.

5 ملصق عليه كتابة بالعربية.

لقطات يعتقد انها صورت في القصور في حمص بسوريا

6 الوف يرددون الهتافات في شارع مطالبين بمنطقة حظر للطيران.

7 شخص عير ظاهر في الكاميرا يعرض ملصقا عليه كتابة بالعربية.

لقطات يعتقد انها صورت في بلدة بصر الحرير في حوران بسوريا

8 متظاهرون معهم العلم السوري وعلم ليبيا الجديد وهم يهتفون باللغة العربية.

لقطات يعتقد انها صورت في حوران بسوريا

9 شخص غير ظاهر في الكاميرا يعرض ملصقا عليه كتابة بالعربية.

10 الوف الاشخاص يمشون في طريق ويرددون الهتافات بالعربية ومجموعة تحمل نعشا على الاكتاف.

القصة - قال نشطاء ومقيمون إن قوات الحكومة السورية قتلت 24 مدنيا على الأقل حين أطلقت النار على مظاهرات بدأت بعد صلاة الجمعة في مدينتي حماة وحمص رغم وجود عسكري كثيف.

وأضافوا ان المحتجين طالبوا بحماية دولية من حلف شمال الأطلسي الذي أدت طائراته دورا أساسيا في إسقاط الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي.

وقال نشطاء ان احتجاجات مماثلة تفجرت في انحاء سوريا بعد صلاة الجمعة.

واظهرت لقطات فيديو وضعت على الانترنت احتجاجات حاشدة مناهضة للاسد بعد صلاة الجمعة. واظهرت اللقطات التي لم يتسن التحقق من صحتها ما يعتقد انها احتجاجات في درعا وحمص وحوران.

وعزز مقتل القذافي الاسبوع الماضي الاحتجاجات المطالبة بتنحي الرئيس السوري بشار الأسد.

وكان للقذافي علاقات وثيقة بالأسد الذي أرسل دبابات وقوات لسحق سبعة أشهر من الاحتجاجات المطالبة بانهاء 41 عاما من حكم عائلة الأسد.

وظهر تمرد مسلح ايضا في الاسابيع الماضية لا سيما في المناطق الريفية وفي مدينة حمص التي يقطنها مليون شخص وتبعد 140 كيلومترا شمالي دمشق حيث يهاجم الجيش وميليشيات موالية للأسد الاحياء القديمة التي تشهد احتجاجات منتظمة.

وتقول حكومة الأسد إنها تنوي تنفيذ إصلاحات سياسية وإن الاضطرابات أثارها متشددون يحاولون إفساد البرنامج الاصلاحي. وتقول إن أكثر من 1100 من أفراد الجيش والشرطة قتلوا في أعمال العنف.

وقال سكان محليون ان طائرات هليكوبتر اطلقت نيران الاسلحة الالية والصواريخ على احياء سكنية في حمص هذا الاسبوع في تصعيد للعملية العسكرية. وحظرت السلطات على وسائل الاعلام المستقلة دخول المدينة مما جعل من المستحيل التأكد من صدق المعلومات.

وتصاعدت حدة الانتقادات الدولية مع ارتفاع اعداد القتلى في صفوف المدنيين في سوريا. وتجري الامم المتحدة تحقيقا فيما تقول انها انتهاكات محتملة لحقوق الانسان لكن القوى العالمية لم تبد اي دلالة على اتخاذ اجراء مماثل على غرار ما حدث في ليبيا.

تلفزيون رويترز س ع

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below